وبحسب موقع IFP الخبري ، قال المندوب الروسي، خلال اجتماع طارئ عقد بطلب من الولايات المتحدة، لبحث الوضع في إيران بسبب الاحتجاجات في بعض المدن فيها: ‘نشهد مرة أخرى كيف تستغل واشنطن منبر مجلس الأمن’، مشيرا إلى أن التلاعب بصلاحيات المجلس أدى إلى الفوضى في ليبيا وسوريا واليمن.

وذكر نيبينزيا أن هدف واشنطن من الاجتماع ليس حماية حقوق الشعب الإيراني بل تقويض الاتفاق النووي الموقع بين الدول الكبري وإيران.

ودعا المندوب الروسي ، إلى ترك إيران في التعامل مع مشاكلها، مؤكدا أن ما يمارسه المجلس حاليا هو إهدار لطاقة المجلس.

وطالب نيبينزيا ، بإجراء نقاش حول عملية التسوية في الشرق الأوسط بما في ذلك قضية فلسطين، عوضا عن الانخراط في زعزعة الاستقرار في إيران أو أي بلد آخر.