وبحسب موقع IFP الخبري ، نشر ظريف تغريدة في حسابه على “تويتر” الجمعة: “في الوقت الذي يدمر فيه دونالد ترامب الثقة بالولايات المتحدة ويهين حلفاءه بـ”ألعاب صبيانية”، يسعدنا اتخاذ خطوة أخرى مع القوى المسؤولة، في اجتماع طهران اليوم، من أجل المضي قدما في طريق الوصول إلى حل سياسي في سوريا”.

وشدد الوزير ظريف على أن الدول الضامنة الثلاث للهدنة في سوريا اتفقت على “مواصلة العمل على اجتثاث الوجود الإرهابي وتفادي المعاناة الإنسانية في إدلب”.