Hassan Rouhani

الأشهر الـ “أربعین” !

رحب رئيس تحرير صحيفة "جوان" - عبدالله کنجي - عبر قناته في التلغرام بموقف الرئيس الايراني حسن روحاني ازاء تمديد الولايات المتحدة للعقوبات ضد طهران لـ 10 اعوام اخرى، وعدم الالتزام بتعهداتها النوویة.

الأشهر الـ “أربعین” !

رحب رئيس تحرير صحيفة "جوان" - عبدالله کنجي - عبر قناته في التلغرام بموقف الرئيس الايراني حسن روحاني ازاء تمديد الولايات المتحدة للعقوبات ضد طهران لـ 10 اعوام اخرى، وعدم الالتزام بتعهداتها النوویة.

إن تراجعنا خطوة واحدة، ستتقدم أمريكا عشرات الخطوات

قال مدير عام صحيفة كيهان "حسين شريعتمداري" ان الامريكيين يعلمون جيدا ان تمديد العقوبات ضد طهران يعد تنصلا عن التعهدات التي نص عليها الاتفاق النووي، رغم ذلك اصدروا قرارا بالتمديد.

سفير ايران لدى لندن : خطوة الكونغرس لاتعني تنفيذ العقوبات

قال السفير الايراني في لندن والعضو المفاوض في الملف النووي "حميد بعيدي نجاد" ان تنفيذ العقوبات المدرجة في قانون "ايسا" (iran sanction act) او "داماتو" سابقا، في ظل الاتفاق النووي وبعد مضي عام على التوصل اليه، يجب ان يتوقف.

توتر اقليمي بسلاح أمريكي

كتب الدبلوماسي الايراني السابق والخبير في الشؤون الدولية "صباح زنكنة" في موقع -جام جم اونلاين- الخبري مقالا بعنوان "توتر اقليمي بسلاح أمريكي" مؤكدا فيه ان بيع الاسلحة الامريكية لبعض البلدان العربية وتزامنه مع انتهاء دورة اوباما الرئاسية يحمل في طياته معان ودلالات عدة.

عن الدور البريطاني الجديد في الخليج الفارسي

في حوار مع صحيفة اعتماد وحول التحركات البريطانية الاخيرة في المنطقة ومشاركة رئيسة الوزراء البريطانية في اجتماع دول مجلس تعاون الخليج الفارسي، اكد الخبير في الشؤون البريطانية "مجيد تفرشي" على جملة من النقاط.

هل ستمد ايران “يد الصداقة” للسعودية ؟!

نشرت صحيفة "آرمان" مقالا للدبلوماسي الايراني السابق والخبير في شؤون الشرق الاوسط "صباح زنكنة" يشير فيه الى أسباب تراجع السعودية امام ايران في منظمة اوبك.

في ايران، يعيشون “السلام” !

محمود عسكرية - مدير عام مركز IFP   الخبري : لم يعد مكانٌ للأقلية والاكثرية، والحجة لأبراز مشاعر الفرح باتت متوفرة، والجميع بغض النظر عن الانتمائات...

خبير ايراني : خطة طريق، لتحديد المشاركين في “آستانة”

اكد الناشط السياسي الايراني والخبير في الشؤون الدولية "صباح زنكنة" ان احتمال التنصل عن الاتفاق المبرم بخصوص وقف اطلاق النار في سوريا بين المعارضة والحكومة الشرعية "قائما"، مشيرا الى ان ما تحقق، يمكن ان يشكل بارقة امل لتوسيع نطاق وقف اطلاق النار واتخاذ آليات للحيلولة دون نقض الاتفاق.

الوجه الآخر لقضية آرش صادقي !

اضرابه عن الطعام في السجن هو من أوصله الى الشهرة، وقد تناوله الاعلام بكثرة وتطرق الى محكوميته بالسجن لـ19 عاما، انه "آرش صادقي". زوجته "كلرخ ايراني" هي الأخرى اصبحت عنوانا عريضا بسبب حكمها، حيث يبلغ 6 أعوام من الحبس، لذا، اخذت قضيتهما ابعادا عاطفية ورومانسية، واقامت "مواقع وبرامج التواصل" الدنيا ولم تقعدها وعصفت بـ"هاشتاغاتها" حتى أخذت قضية آرش أبعادا تجاوزت حدود ايران كثيرا.

عناوین صحف الیوم

Ads

أحدث العناوین