نائبة عراقية تعتبر مقترح قانون تعدد الزوجات “متاجرة بالعراقيات”

اعتبرت نائبة كردية في البرلمان العراقي، الاحد، أن الدعوة الى تشريع قانون لتعدد الزوجات على اساس الحوافز المالية “متاجرة بالنساء العراقيات”، داعية زميلاتها النائبات الى “عدم الاستعجال” في اطلاق هكذا دعوات، عادة اياها دعوات “شخصية” و”مرفوضة” جملة وتفصيلا.

وقالت النائبة ريزان دلير في مؤتمر صحفي عقدته، اليوم، في مبنى البرلمان مع عدد من النائبات، إنه “يجب على النائبات المطالبات بتعدد الزوجات عدم الاستعجال باطلاق هكذا مطالب وتصريحات”، معتبرة الدعوة لتشريع هكذا قوانين “متاجرة بالنساء العراقيات، سيما وانها تأتي على اساس الحوافز المالية”.

واضافت أن “هكذا دعوات تأتي في وقت يحارب العراق تنظيم داعش الذي سبى النساء واهان كرامتهن”، مشددة أنه “علينا رفع كرامتهن وليس التقليل من هيبتهن”.

وأكدت دلير أن “كرامة النساء العراقيات مصانة في القانون والدستور، ولسنا بحاجة الى صيانة كرامتهن بهذا الاسلوب”، لافتة الى أن “هكذا مطالب مرفوضة جملة وتفصيلا ونعتبرها شخصية ولاتمثل نساء العراق”.

وشددت دلير على ضرورة “الانتباه إلى الحرب على داعش والعمل على إعادة الاستقرار للمناطق وعودة النازحين بدلا من تلك الدعوات”.

وكانت النائبة جميلة العبيدي قد دعت، في وقت سابق اليوم الاحد، الى تشريع قانون يشجع الرجال على الزواج بأكثر من إمرأة واحدة من خلال صرف حوافز مالية، وطالبت زميلاتها النائبات والنساء عامة الى رفع شعار “نقبل بعضنا شريكات لحماية بعضنا”.

 

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*