ملک السعودية يقضي العطلة في اندونيسيا بحراسة 6سفن حربية و2500 عسكری

زيارة الملك السعودي سلمان ابن عبد العزيز حولت منتجع بالي الإندونيسي إلى ثكنة عسكرية .

وبحسب موقع IFP الخبري ، فان 6 سفن حربية وعناصرمن الشرطة والجيش والقناصة يرافقون الملك سلمان حاشية من 1500 فرد بينهم 25 من الأمراء وعشرة وزراء، سيتوجهون إلى جزيرة بالي على متن تسع طائرات ركاب لقضاء عطلة.

وافادت وكالة رويترز فانه سيحرس الملك وحاشيته ما لا يقل عن 2500 من أفراد الشرطة والجيش، بالإضافة إلى سفن تابعة للبحرية سترابض قبالة الجزيرة.

الى ذلك قال بودي هارجانتو مسؤول الجمارك إن الزيارة سبقها وصول طائرتين حملتا شحنات من أطباق وسجاجيد وسيارتين من طراز مرسيدس مضادتين للرصاص.

وعلى رمال الشاطئ البيضاء أمام منتجع سانت ريجيس في بالي — وهو واحد من عدد من فنادق الخمس نجوم التي سيقيم فيها الملك وحاشيته، أقيمت حواجز يبلغ ارتفاعها مترين لحماية الضيوف من أعين المتطفلين.

وأقيم سلم خشبي للوفد الملكي للوصول إلى المياه.

من جانبه قال الميجر جنرال كوستانتو ويدياتموكو القائد العسكري لمنطقة أودايانا في بالي «من المؤكد أنه سيكون هناك تأمين بحري، لأن هناك قطاعا من الشاطئ سيقيم (الملك) فيه».

واضاف ويدياتموكو إنه سيتم نشر ست سفن بالإضافة إلى عناصر من شرطة مكافحة الإرهاب والقناصة، معبرا عن أمله ألا تؤثر الإجراءات الأمنية على خصوصية الوفد السعودي.

يشار الى ان استجمام الملك السعودي وحاشيته لطالما رافقتها ازعاجات لاهالي تلك المناطق ، على سبيل المثال فأن اقامة الملك سلمان في السواحل الفرنسية عام 2015 ، لم تخلوا من  ازعاجات ايضا حيث واشتكى السكان المحليين من اقامة سلمان في منتجع الرايس في فرنسا .

 

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*