لم تتوقف عجلة مطحنة الحناء التقليدية في مدينة يزد منذ 700 عام حيث تقدم يومياً انتاجها المميز محلياً واقليمياً للحناء المرغوبة في المنطقة، تتطحن نبتة الحناء المجففة بطاحونة حجرية ثم تعبأ بأكياس قماشية ويطبع عليها اسم المطحنة ويغلق يدوياً.

لم تتوقف عجلة مطحنة الحناء التقليدية في مدينة يزد منذ 700 عام حيث تقدم يومياً انتاجها المميز محلياً واقليمياً للحناء المرغوبة في المنطقة، تتطحن نبتة الحناء المجففة بطاحونة حجرية ثم تعبأ بأكياس قماشية ويطبع عليها اسم المطحنة ويغلق يدوياً.

 

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*