أبرز تطورات الساحة السورية

واصل الجيش السوري تقدّمه جنوب مضخات الخفسة في ريف حلب الشمالي الشرقي وسيطر على بلدات “حبوبة صغيرة” و”حبوبة كبيرة” و”سخني” و”عارودة كبير” و”خفسة صغير” إثر اشتباكات مع مسلحي تنظيم داعش أوقعت في صفوفهم قتلى وجرحى. وفيما تتواصل العمليات العسكرية في المنطقة حيث يلاحق الجيش فلول مسلحي تنظيم داعش، أكدت تنسيقيات المسلحين سيطرة الجيش السوري على قرى “سخني” و “عارودة كبير” و”خفسة صغير”.

ـ أعلن “لواء الفتح – الجيش الحر” المتواجد في ريف حلب الشمالي في بيان له عن انضمامه إلى صفوف “الجبهة الشامية”.

 

دمشق وريفها

ـ استهدف سلاح الجو في الجيش السوري بعدة غارات مواقع مسلحي “جبهة النصرة” في عربين شمال شرق دمشق وعدة كما قصف بصواريخ غراد حي القابون شرق دمشق.

ـ استشهاد  امرأة وإصابة 6 أشخاص بجروح جراء اعتداء المجموعات المسلحة بالقذائف على حي برزة في دمشق. كما استهدفت المجموعات المسلحة بقذائف الهاون محيط مشفى تشرين..

 

درعا وريفها

ـ فجّر الجيش السوري عبوةً ناسفة بآلية دفعٍ رباعي لمسلحي “جبهة النصرة” على الطريق الواصل بين “أم المياذن” و”النعيمة” في ريف درعا الشرقي ما أسفر عن تدمير الآلية ومقتل من بداخلها، وأكدت تنسيقيات المسلحين مقتل 6 مسلحين إثر انفجار العبوة.

ـ دارت اشتباكات بين مسلحي فصائل “الجيش الحر” والمجموعات المرتبطة بتنظيم داعش عند أطراف مدينة نوى في ريف درعا الشمالي الغربي إثر هجومٍ شنّته  هذه الفصائل لاستعادة قرى وبلدات خسرتها مؤخراً في تلك المنطقة، ما أسفر عن مقتل وجرح عدد من مسلحي الطرفين.

 

دير الزور وريفها

ـ شنّ سلاح الجو في الجيش السوري سلسلة ضربات مستهدفاً مواقع وتجمعات مسلحي تنظيم داعش في منطقة المعامل، تله علوش، تلة 17، المهندسين، شركة الكهرباء، سرية جنيد، ومحيط المقابر على المحور الجنوبي لمدينة دير الزور، وعلى حي العمال في المدينة وأوقع اصابات مؤكدة في صفوف مسلحي التنظيم.

ـ أُصيب خمسةٌ وعشرون مواطناً معظمهم من الأطفال والنساء جراء سقوط قذائف أطلقها مسلحو تنظيم داعش على حيي القصور والجورة في دير الزور.

 

ادلب وريفها

ـ انسحب مسلحو “هيئة تحرير الشام” بشكل تام من بلدة “المسطومة” في ريف إدلب الجنوبي باتجاه معسكر “الطلائع” تنفيذاً لإتفاق الأمس مع “أحرار الشام” الذي يقضي بإنهاء الخلاف الحاصل بينهما وإخراج المعتقلين من الطرفين وإزالة الحواجز والمظاهر المسلحة وتشكيل “لجنة” لحل المسائل العالقة بينهما، كما خرجت تظاهرة اليوم قامت بقطع طريق أريحا – إدلب وطالبت مسلحي “الهيئة” بالخروج من معسكر الطلائع أيضاً.

ـ قُتل شخصان برصاص حرس الحدود التركي أثناء محاولتهما العبور الى داخل الأراضي التركية في منطقة “عين الحور” التابعة لمدينة “جسر الشغور” في ريف ادلب الجنوبي الغربي.

 

حماه وريفها

ـ استهدف سلاح الجو في الجيش السوري مقرات وتحركات تنظيم داعش وجبهة النصرة في “قليب الثور وغربها – البويضة – اللويبدة” في ريف حماه ما أدى إلى مقتل و إصابة عشرات المسلحين وتدمير سبع آليات إحداها مزودة بمدفع 23.

ـ استهدفت المجموعات المسلحة بلدة “اصيلة” في ريف حماة بعدد من القذائف الصاروخية.

 

حمص وريفها

ـ استهدفت المجموعات المسلحة بقذائف الهاون قرية التاعونة في ريف حمص الشمالي الغربي.

 

المشهد المحلي

ـ أكدت رئيسة مجلس الشعب الدكتورة هدية عباس خلال لقائها اليوم وفد الجالية السورية في الكويت على الدور المهم والإيجابي الذي لعبته الجاليات السورية في بلدان الاغتراب وخاصة في الكويت للتصدي للهجمة الإرهابية الشرسة على سورية من خلال جهودهم المستمرة في تعزيز صمود بلدهم منوهة بتمسكهم بمواقفهم رغم الضغوط، ولفتت إلى حرص سورية على التواصل الدائم مع أبنائها في دول الاغتراب.

 

ـ أوضحت مصادر مطلعة أن الهدنة التي أعلنت عنها وزارة الدفاع الروسية في الغوطة الشرقية أمس، لا تشمل مناطق انتشار “جبهة النصرة” إضافة الى أحياء “برزة” و”القابون” و”تشرين” شرقي العاصمة دمشق.

 

– أعلن “الجيش الحر” عن موافقته على هدنة في حي الوعر في مدينة حمص.  وأفادت وكالة “نوفوستي” الروسية الأربعاء بأنها تلقت نسخة من بيان صادر عن المتحدث باسم الفصائل المسلحة أسامة أبو زيد، يشير إلى أن الاتفاق بهذا الشأن وقع في الحي المذكور.

 

ـ قام مركز المصالحة الروسي يوم أمس بتنفيذ 8 عمليات لتقديم المساعدات الإنسانية، في حلب ستة وواحدة في كل من اللاذقية والقنيطرة.

 

ـ قال فاروق الماشي الرئيس المشترك للمجلس “التشريعي للإدارة المدنية الديمقراطية” في منبج لوكالة “رويترز” إن نحو 130 ألف نازح فروا إلى مدينة منبج شمال سوريا والمناطق الريفية المحيطة، هم بحاجة ملحة للمساعدات الدولية.

 

ـ أحصى “المرصد السوري المعارض” مقتل 31 مسلحاً من تنظيم داعش و”جبهة النصرة” والفصائل المتحالفة معها بنيران الجيش السوري في مناطق متفرقة من سوريا أمس الثلاثاء.

 

المشهد الدولي

ـ أكد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي في مؤتمر صحفي في مدينة السليمانية الكردية اليوم أن العراق سيواصل ضرب أهداف تنظيم داعش في سوريا وفي بلدان مجاورة بعد موافقتها، وأضاف العبادي أنه يحترم سيادة الدول وأنه حصل على موافقة سوريا على ضرب أهداف على أرضها.

 

– قال النائب البرلماني في صفوف حزب روسيا العادلة عضو لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الدوما، ألكسي جيبا في تصريح ل “الأناضول” إنّ موسكو وأنقرة رفعتا من مستوى التعاون في مجال مكافحة الإرهاب خلال الفترة الاخيرة، وأنّ هذا التعاون انعكس بشكل واضح على الوقائع الميدانية في الداخل السوري.

 

ـ أعلن نائب وزير الخارجية التشيكي مارتين تلابا في حديث لوكالة الأنباء التشيكية اليوم أن سورية هي من بين الدول التي تحظى بالأولوية في تقديم المساعدات الإنسانية والتنموية إليها من قبل تشيكيا. وقال إن بلاده أرسلت إلى سورية العام الماضي عدة شحنات من المساعدات تضمنت بشكل رئيسي مواد صحية وحليباً مجففاً للأطفال، مشيراً الى أن بلاده وبفضل استمرارية وجود سفارتها مفتوحة في دمشق تقدم المساعدات بشكل هادف وجيد.

 

 

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*