وصول عشرات الضباء الإسرائيليين الى السعودية

122 ضابطاً وطياراً أمريكياً وإسرائيلياً، يتواجدون اليوم في قاعدة فيصل بن عبدالعزيز الجوية بمنطقة تبوك السعودية.

الخبر كشفت عنه “زهافا جال” زعيمة حزب میرتس الإسرائيلي حيث سربت قائمة بأسماء الضباط، لموقع “اسرائيل بالعربية”.
و یأتي تواجد الضباط في إطار اتفاق أميركي سعودي بحسب الصحيفة، ويؤشر على مدى تطور العلاقات العسكرية بين النظام السعودي والكيان الإسرائيلي.
زعيمة “ميرتس” كشفت أن الاتفاق يقضي بتنصيب الإسرائيليين “منظومة الدفاع الجويالخبر كشفت عنه “زهافا جال” زعيمة حزب میرتس الإسرائيلي حيث سربت قائمة بأسماء الضباط، لموقع “اسرائيل بالعربية”.
و یأتي تواجد الضباط في إطار اتفاق أميركي سعودي بحسب الصحيفة، ويؤشر على مدى تطور العلاقات العسكرية بين النظام السعودي والكيان الإسرائيلي.
زعيمة “ميرتس” كشفت أن الاتفاق يقضي بتنصيب الإسرائيليين “منظومة الدفاع الجوي الإسرائيلية” والتي تعرف بـ”القبة الحديدة”، أملاً في تدارك ما فشلت به المنظومة الامريكية (الباتريوت).
وأوضحت “زهافا جال” ان القاعدة تحت رعاية الأمريكيين والإسرائيليين “ولا بتواجد السعوديين فيها”.
ووفقا لتصريحات رئيسة حزب ميرتس الإسرائيلي، ليست لـ “إسرائيل” مشكلة مع السلطات السعودية، انما المشكلة في الأفكار المتطرفة المزروعة في المجتمع السعودي.
المسؤولة الاسرائيلية قالت: “نظرا إلى أن السعودية قررت خلال اتفاق سري تسليم جزيرتي صنافير وتيران للجيش الإسرائيلي قريبا، لذا فنحن لسنا بحاجة الى ايفاد ضباطنا المتخصصين إلى قاعدة الملك فيصل الجوية في تبوك. هذا قرار طائش من جانب بنيامين نتنياهو وسيوقعنا في فخ الإرهاب السعودي عاجلاً أم آجلاً”.
من جهة اخرى اجرى الملك السعودي سلمان بن عبدالعزيز اتصالاً هاتفياً بالرئيس اللبناني الجديد ميشال عون، هنأه فيه على انتخابه رئيسًا للبنان، مؤكداً وقوف المملكة العربية السعودية مع لبنان ووحدته، متمنياً له التوفيق وللشعب اللبناني الرخاء والاستقرار.

الإسرائيلية” والتي تعرف بـ”القبة الحديدة”، أملاً في تدارك ما فشلت به المنظومة الامريكية (الباتريوت).
وأوضحت “زهافا جال” ان القاعدة تحت رعاية الأمريكيين والإسرائيليين “ولا بتواجد السعوديين فيها”.
ووفقا لتصريحات رئيسة حزب ميرتس الإسرائيلي، ليست لـ “إسرائيل” مشكلة مع السلطات السعودية، انما المشكلة في الأفكار المتطرفة المزروعة في المجتمع السعودي.
المسؤولة الاسرائيلية قالت: “نظرا إلى أن السعودية قررت خلال اتفاق سري تسليم جزيرتي صنافير وتيران للجيش الإسرائيلي قريبا، لذا فنحن لسنا بحاجة الى ايفاد ضباطنا المتخصصين إلى قاعدة الملك فيصل الجوية في تبوك. هذا قرار طائش من جانب بنيامين نتنياهو وسيوقعنا في فخ الإرهاب السعودي عاجلاً أم آجلاً”.
من جهة اخرى اجرى الملك السعودي سلمان بن عبدالعزيز اتصالاً هاتفياً بالرئيس اللبناني الجديد ميشال عون، هنأه فيه على انتخابه رئيسًا للبنان، مؤكداً وقوف المملكة العربية السعودية مع لبنان ووحدته، متمنياً له التوفيق وللشعب اللبناني الرخاء والاستقرار.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*