وزير الدفاع الايراني: علاقتنا مع العراق لن تتأثر بدسائس المتدخلين

أكد وزير الدفاع الايراني العميد “امير حاتمي” ،امس السبت، أن العلاقات الايرانية العراقية تحظى بقوة ومتانة خاصة، وهذه العلاقات لن تتأثر بدسائس المتدخلين.

وبحسب موقع IFP الخبري حاتمي وفي ختام زيارته الى العراق، وفي تصريحه للمراسلين، أعرب عن تقديره لحسن ضيافة الجانب العراقي خلال هذه الزيارة، وقال: توجد العديد من الأواصر الثقافية والدينية والتاريخية بين ايران والعراق، وهذه الأواصر مهدت لمزيد من التعاون والتواصل بين البلدين.

وبيّن حاتمي ان العلاقات بين البلدين الصديقين والشقيقين؛ ايران والعراق تتمتع بمتانة خاصة، مضيفا: ان العلاقات بين الجانبين متجذرة وتحظى بالاهمية في الجوانب الاقتصادية والسياسية والثقافية والدفاعية، وهذه العلاقات لن تتأثر مطلقا بدسائس المتدخلين.

وأشار العميد حاتمي الى انه تم خلال لقاءاته ومحادثاته مع كبار المسؤولين العراقيين بمن فيهم وزير الداخلية ووزير الدفاع ووزير الاتصالات ومستشار الامن الوطني، التأكيد على تنمية التعاون الثنائية وتعزيز العلاقات العسكرية والدفاعية والأمنية، مبينا ان هذه المحادثات ستمهد لمزيد من التعاون التقني والتخصصي والدفاعي بين البلدين أكثر فأكثر.

ورأى وزير الدفاع الايراني ان بلاده ترى واجبا عليها المشاركة في إعادة إعمار العراق.

ولفت حاتمي الى انه شارك في اللجنة المشتركة العليا للتعاون الدفاعي بين ايران والعراق، حيث تم التوصل الى الاهداف المطلوبة. إضافة الى مشاركته في اللجنة الاستخباراتية الرباعية بين ايران وروسيا وسوريا والعراق، وقال: ان التعاون بين هذه الدول الأربع كان مؤثرا للغاية في محاربة الارهاب لتوفير الأمن والاستقرار في العراق والمنطقة، داعيا الى ان يكون هذا التعاون أساسا للتعاون المستقبلي.

وفي الختام، شدد العميد حاتمي على ان ايران تقف في كل الظروف الى جانب العراق حكومة وشعبا، ومصرحا: نحن ندعم انسجام العراق لتحقيق التقدم والشموخ لهذا البلد.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*