مرجع دين ايراني يدعو المسلمين للدفاع عن القدس

دان المرجع الديني الايراني “مكارم ناصر شيرازي”، في بيان، مؤامرة امريكا في اعلان القدس كعاصمة للكيان الصهيوني، قائلا، يجب على مسلمي العالم في هذه الظروف الاتحاد لأن القدس حلقة الوصل بين الجميع ويجب الوقوف في وجه هذا العدوان السافر.

وبحسب موقع IFP الخبري ،  قال مكارم شيرازي في هذا البيان ان قرار الحكومة الامريكية الاخير الذي يتعارض مع قرار مجلس الامن وجميع القوانين الدولية بشأن القدس واعلانها عاصمة للكيان الصهيوني ونقل السفارة الامريكية إليها بعد 6 أشهر، سبب موجة كبيرة من الكراهية في انحاء العالم ودان القرار جميع مسلمي العالم والكثير من الشعوب الحرة والسياسيين.

وأضاف مكارم شيرازي ، توجد ملاحظتان مهمتان، الاولى، انه بعد هزيمة امريكا وحلفائها في العراق وسوريا وهزيمة مؤامراتهم الاخيرة في لبنان واليمن فكروا بفتنة جديدة لعلهم يتمكنوا من تعويض هزائمهم السابق عبرها لكن فكروا بشكل خاطىء لأن معارضي وحلفاء امريكا عارضوها في هذه الفتنة وستحل بهم هزيمة وفضيحة جديدة من خلال هذه الفتنة.

ولفت مرجع الدين الايراني الى أن الملاحظة الثانية هي أن هذه الجريمة سببت فضيحة كبيرة لحلفاء أمريكا كالسعودية التي اختارت امريكا والكيان الصهيوني كصديق لها واليوم هم حائرون ولايعرفون ما سيقولون للمسلمين، كما ان هذا القرار عرقل مسار الاطراف التي تساوم اسرائيل وهذه فضيحة اخرى.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*