مرجع دين ايراني .. الكيان الصهيوني لا دولة له لتكون له عاصمة

أكد مرجع الدين الايراني ” حسين نوري همداني” اليوم الأحد، ان الكيان الصهيوني لا دولة له لتكون له عاصمة، مضيفا ان جميع أحرار العالم يعتبرون هذا الكيان كيانا محتلا.

وبحسب موقع IFP الخبري همداني ولدى استقباله جمعا من منتسبی وضباط القوة البحریة ومساعدی قائد قوى الأمن الداخلی، قال نوری همدانی إن الثورة الإسلامیة فضحت جرائم الاستکبار، بمن فیهم الصهاینة، الذین شردوا الشعب الفلسطینی من دیاره ومنازله واحتلوا ارضه، ولم یکن لأطماعهم حدود، الا انهم تلقوا الصفعات بما فیها حرب غزة.

وأضاف: ان الحدث الاخیر بشأن قضیة القدس، کان إجراءا کبیرا، حیث أدرکوا ان الشعب أصبح واعیا، وأن جمیع أحرار العالم یعتبرون الکیان الصهیونی محتلا.

وتابع المرجع الديني : ان الکیان الصهیونی لا دولة له لتکون له عاصمة، ولابد من الاخذ بنظر الاعتبار ان القدس هی للمسلمین، مثلما ان مکة والمدینة لجمیع المسلمین.

وأشار نوری همدانی الى ان الغرب وللحفاظ على مکانته الاستعماریة من خلال الکیان الصهیونی، قام بتشرید الشعب (الفلسطینی) من دیاره، لکن لا ینبغی للعصابة القاتلة للأطفال ان تستولی على القدس، ومن الضروری ان نتحلى بالوعی والیقظة تجاه هذه التحرکات.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*