لاريجاني يهنئ القاومة والجيش السوري بتحرير دير الزور

علي لاريجاني

اعتبر رئيس البرلمان الايراني ، “علي لاريجاني” أن فك الحصار عن مدينة دير الزور والّذي امتد لثلاث سنوات هو دليل على تحقق الوعد بانتصار قوى الحق على قوى الكفر.

وبحسب موقع IFP الخبري اصدر لاريجاني، اليوم الأربعاء، بيانا بارك وهنّأ فيه انتصار الجيش السوري والمقاومة بمناسبة تحرير مدينة دير الزور وفك الحصار الذي فرضه تنظيم داعش والّذي امتد على فترة 3 سنوات، معتبرا أن هذا الانتصار هو دليل على تحقق الوعد بانتصار قوى الحق على قوى الكفر.

وأشار لاريجاني إلى أن فك الحصار عن مدينة دير الزور كان سببا للفرح والسرور، منوّها الى أن هذا الانتصار الكبير في هذه المنطقة الاستراتيجية والهزيمة المدوية للإرهاب والتطرّف كانا نتيجة وحدة وتحالف الجيش السوري البطل وقوات المقاومة.

ولفت لاريجاني الى أنه لطالما كانت مدينة دير الزور ترزح تحت الألم والصعاب الكثيرة طوال مدة حصار تنظيم داعش الّذي كان يتخذ من المدينة مقرا له، مؤكّدا بأن الانتصار استطاع أن يذيق الشعب حلاوة التحرير.

واعرب رئيس البرلمان الايراني في ختام بيانه تحرير كامل الأراضي من لوث القوى التكفيرية واستتباب الامن والاستقرار في سوريا الصديقة والشقيقة.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*