ظريف .. إيران مستعدة لقلب الصفحة إذا كانت السعودية مستعدة لذلك

ظريف

أكد وزير الخارجية الإيراني “محمد جواد ظريف” استعداد بلاده للتعاون مع كل الدول الإسلامية بما فيها السعودية من أجل “وضع حدّ للعنف في سوريا والقمع في البحرين والحرب غير العقلانية في اليمن” معتبراً أن السعودية والإمارات وكل الدول المشاركة في الحرب على اليمن لم تحقق أي شيء في هذا البلد.

وبحسب موقع IFP الخبري نقلا عن قناة الميادين ، أوضح ظريف أن إيران لطالما كانت مستعدة للحوار لكن الأمر لا ينطبق على جيرانها في إشارة إلى الرياض، مرحباً بذلك في حال حصول أي تطور في هذا الاتجاه.

وقال الوزير الايراني “إذا كانت الحكومة السعودية مستعدة لقلب الصفحة فإن إيران مستعدة لذلك أيضاً” مشيراً إلى أن قلب الصفحة يستدعي الابتعاد عن محاولة تصوير الوضع في المنطقة على أنه متأزم والحديث عن التعاون بدلاً من ذلك. وقال ظريف إن التفاهم والحوار في المنطقة يتطلب تغيير بعض النُهج أهمها استيراد الأمن من الخارج مشيراً إلى أن لدى دول المنطقة ما يكفي من القدرات والإرادة الجيدة لوضع ركائز الأمن والاستقرار.

وأكد وزير خارجية ايران أن ما يهم بلاده ليس فقط استقرار منطقة الخليج الفارسي بل كل دول المنطقة مؤكداً أن التطرف لن يغض الطرف عن أي حكومة سواء في السعودية أو أي دولة أخرى في الخليج الفارسي والمنطقة مشيراً إلى ضرورة الاعتماد على الجار للحصول على الأمن و”إيران شريك هام وجاهز للتعاون مع كل الجيران لتحقيق الأمن والاستقرار”.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*