روحاني لـ بارزاني : إیران تدعم دوما وحدة العراق وسیادة أراضیه

شدد الرئیس “حسن روحانی” لدی إستقباله رئیس وزراء إقلیم کردستان العراق “نیجیرفان بارزانی” ان بلاده تدعم وحدة العراق و سیادة أراضیه قائلا :لاریب ان القوی الأجنبیة لم ولن تشفق لشعوب المنطقة أبدا.

وبحسب موقع IFP الخبري ، أشار روحانی خلال اللقاء الذي جمعه مع بارزاني الیوم الأحد الی العلاقات التاریخیة المتجذرة بین الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة وأکراد العراق مصرحا أنه یجب توظیف کافة الجهود من أجل تعزیز العلاقات الودیة بین الشعبین.

وأوضح الرئيس روحانی ان إقلیم کردستان العراق کجزء هام من هذا البلد لدیه دور مرموق و مسؤولیة ثقیلة لاحلال الأمن و الاستقرار فی العراق قائلا: الأمن من الأمور اللازمة للتوصل الی التنمیة والرفاهیة والرغد و یجب ان لانسمح لإضعاف هذا الاستقرار فی دول المنطقة مهما کانت الذریعة.

وأشار الرئیس الايراني الی دور بعض القوی فی زعزعة الاستقرار والأمن الاقلیمی مؤکدا علی تطویر الشراکة والتعاون الإقلیمی وأضاف لاریب ان القوی الأجنبیة لم تشفق لشعوب المنطقة أبدا وانهم یفکرون بالحصول علی مصالحهم طویلة المدی فقط.

وأکد روحانی انه یجب ان تحصل کافة القومیات فی دول المنطقة علی حقوقها الشرعیة فی اطار الدستور وسیادة الأراضی.

وأعلن الرئیس الايراني عن استعداد المستثمرین الایرانیین للشراکة فی مشاریع کردستان العراق التنمویة مرحبا بتواجد التجار الأکراد فی السوق الایرانیة قائلا نرید ایران والعراق أکثر إعمارا وتنمیة وهذا یخدم لصالح شعوب المنطقة برمتها.

بدوره  شدد رئیس وزراء کردستان العراق نیجیرفان بارزانی فی هذا اللقاء الذی حضره قباد جلال الطالبانی مساعد رئیس الوزراء و عدد آخر من ساسة إقلیم کردستان العراق : “نرید العراق الموحد ونری ان کافة الأطراف یجب ان تلتزم بالدستور العراقی و تتابع الحلول فی اطار الدستور”.

وأعرب رئيس وزراء اقليم كردستان  عن تقدیره لدعم ایران حکومة وشعبا للعراق حکومة وشعبا بوجه تنظیم داعش الارهابی وقال:”ننوه دائما بجهود ومساعدات الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة فی هذه المحاربة”.

ودعا بارزاني المستثمرین الایرانیین الی المشارکة فی تنفیذ المشاریع التنمویة فی إقلیم کردستان العراق داعیا الی توثیق التعاون الاقتصادی مع الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*