رئيس البرلمان الايراني : امريكا لا تريد القضاء على الارهاب في المنطقة

اكد رئيس البرلمان الايراني “علي لاريجاني” ان امريكا لا تريد القضاء على الارهاب في المنطقة، مشيرا الى ان تصريحات ترامب بمثابة اعلان حرب جديدة.

وبحسب موقع IFP الخبري ، اكد لاريجاني في الجلسة الختامية لاتحاد مجالس الدول الاسلامية مساء اليوم الاربعاء على ضرورة تمتين الاواصر بين دول العالم الاسلامي في الظروف الراهنة الحساسة، مشيرا الى ان مواقف اميركا الاخيرة كانت متطرفة ومسيئة وعنصرية تجاه بعض البلدان.

واضاف لاريجاني : نرى ان تصريحات ترامب بمثابة حرب جديدة، ينبغي عليه عدم التحدث بهذا الشكل وتهديد الشعوب الاخرى، وطبعا فان ذلك سيلحق الضرر باميركا.

وتابع قائلا: ان سلوك الامريكيين في سوريا يدل على انهم لا يريدون انهاء قضية الارهاب في المنطقة.

واوضح البرلمان الايراني ان على العالم الاسلامي حل القضايا الراهنة من خلال التنسيق والتضامن فيما بينها.

واكد ترحيب ايران بالتعاون مع الدول الاسلامية في المجالات الاقتصادية والتجارية.

واشار لاريجاني الى ان مسألة الارهاب كانت احدى  القضايا التي ناقشها المجتمعون في هذا المؤتمر، واعتبرها ظاهرة مشينة جدا تشوه سمعة المسلمين، وان ظاهرة الارهاب لها خلفية ثقافية وايضا خلفية امنية حيث تستغلها بعض اجهزة المخابرات كأداة لتحقيق اغراضها وعلى رأس هؤلاء اميركا.

وتابع لاريجاني قائلا: ان التجارب تشير الى انه في اي مكان تقع حرب واحتلال، لاحظنا وجود تيار ارهابي، مثلما حدث في افغانستان والعراق حيث شهدنا تواجد حركات ارهابية، وفي ليبيا بشكل آخر.

واضاف رئيس البرلمان الايراني: ان هذه القضية تدل على ان النزعة العسكرية كانت عاملا لانتشار التيار الارهابي في المنطقة، لذا يجب ان نكون يدا واحدة لمواجهته.

وشدد على اهمية التعاون بين القوات الامنية في الدول الاسلامية والاستفادة من تجاربها، مبديا استعداد الجمهورية الاسلامية للتعاون مع الدول الاسلامية في هذا المجال ووضع تجاربها تحت تصرفهم، موضحا ان الواجب الاسلامي يحتم السعي لمكافحة الارهاب.

واعتبر ان البعض كان يتصور بسذاجة انه بالامكان استخدام الارهابيين كأداة، مشيرا الى ان بعض الدول الصغيرة في المنطقة استخدمتهم كأداة لكن نيران الارهاب ارتدت عليهم.

واعرب رئيس البرلمان في الختام عن أمله في تعزيز الوفاق والتضامن بين الدول الاسلامية لتكون قادرة عل تحقيق التقدم والتكامل.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*