رئيس البرلمان الايراني .. الأزمة السورية في طريقها إلى النهاية

رئيس البرلمان الايراني .. الأزمة السورية في طريقها إلى النهاية

وصف رئيس البرلمان الايراني ” علي لاريجاني ” ، الأزمة السورية بأنَّها في طريقها الى النهاية، إلا أنَّ الأزمة في المنطقة ماتزال مستمرة وهو ما يتطلب التركيز الدائم على مكافحة الارهاب.

وبحسب موقع IFP الخبري أشار لاريجاني، في تصريحٍ أدلى به خلال لقائه نظيره السوري على هامش اجتماع الاتحاد العالمي للبرلمانات إلى بداية الأزمة السورية، موضحاً أنَّ أحداً لم يكن يتصور أنَّ سوريا تستطيع المقاومة، إلا أنَّ معرفتنا بسوريا منحتنا الايمان بهذا الطريق.

وأضاف لاريجاني، أنَّ سوريا ينتظرها مستقبل أفضل وأنَّ الأزمة آخذة بالنهاية بفضل الصمود والثبات مؤکدا على ضرورة التخطيط على إعادة إعمار سوريا، “حيث أنَّ هذه العملية تسير الى الأمام رغم تقعيداتها”.

بدوره، أشاد رئيس مجلس الشعب السوري حمودة صباغ، بدعم ايران وجهودها في سوريا قائلا إنَّ ايران وسوريا تجاهدان لتحقيق أهداف مقدسة في سوريا وإنَّ تضحيات الإيرانيين الى جانب أشقائهم السوريين على أرض سوريا، تأتي من أجل هدفٍ مقدسٍ يتمثل بمكافحة الإرهاب.

واعتبرصباغ أنَّ الأسس الوثيقة والراسخة بين البلدين أسسها القائد الکبیر لإیران الامام الخميني والرئيس الراحل حافظ الاسد.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*