ديميستورا.. الهدنة صمدت بسوريا وداعش والنصرة يحاولان عرقلتها

ديميستورا

قال المبعوث الأممي لسوريا ستيفان دي ميستورا، اليوم الأحد، إن تنظيمي “داعش” و”جبهة النصرة” الإرهابيين يحاولان باستمرار عرقلة الهدنة في سوريا.

وأشار المبعوث الأممي إلى أن عمليات وقف إطلاق النار الحالية صامدة وأفضل من سابقاتها، متمنيا استمراها والنجاح في وقف إطلاق النار في سوريا.

وقال دي ميستورا الأحد 19 فبراير/شباط خلال مؤتمر ميونخ إن الولايات المتحدة غائبة حاليا عن الملف السوري، مؤكدا أنه “يتعين على الولايات المتحدة أن تفهم أنه لمحاربة الدولة الإسلامية يجب أن يكون هناك حل سياسي شامل ومنطقي في سوريا”.

وأكد دي ميستورا أن محادثات أستانا هي فقط لوقف الأعمال العدائية، أما مفاوضات جنيف فيجب أن تكون وتسلط الضوء على مخرج وحل سياسي.

كما دعا المبعوث الأممي إلى اتخاذ تدابير بناء ثقة بين السلطات السورية والمعارضة المسلحة بهدف إيصال المساعدات الإنسانية.

أما فيما يخص التنظيمات الإرهابية فقد دعا المبعوث الأممي إلى عدم إشراك “جبهة النصرة” و”داعش” ضمن اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا لأنهما يخربان ذلك.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*