تابناك: مناورات السعودية في مضيق هرمز عمل استفزازي يهدف الى اشعال المنطقة

Saudi Arabia Drill in Persian Gulf

تطرق موقع “تابناك” الاكتروني الى المناورات البحرية التي اجرتها السعودية الاسبوع الماضي في مياه الخليج الفارسي وتحديدا مضيق هرمز معتبرا اياها عمليات استفزازية وموجهة ضد ايران، وتهدف الى اشعال الحرب في المنطقة.

واضاف الموقع بان الكثير من المحللين العسكريين والسياسيين يشكون في نوايا وتحركات السلطات السعودية في المنطقة حيث اتخذوا مجموعة سياسات ضد ايران، وما هذه المناورات العسكرية الا احد اوجه الاستفزازات وفي حال  لم تمارس ايران سياسة ضبط النفس فان اندلاع الحرب بين ايران والسعودية قادمة لامحالة.

وحول احتمال اندلاع حرب عسكرية بين ايران والسعودية اثر المبادرات الاستفزازية في المنطقة، حاورت “تابناك” الاستاذ في جامعة خوارزمي والمختص في شؤون الخليج الفارسي الدكتور حسين ربيعي قال خلالها ان اجراء مناورات عسكرية في المضايق الدولية حتى وان لم يكن ممنوعا فانه مذموم الى حد بعيد ولم يعد مبادرة طيبة وودية تجاه دول الجوار.

واشار ربيعي الى سلوك السعودية السياسي والعسكري في المنطقة خلال السنوات الاخيرة مؤكدا ان هذا السلوك والتدخل العسكري في اليمن وسورية والبحرين يدق ناقوس الحرب في المنطقة.

واكد المحلل السياسي ان سلوك السعودية تجاه ايران عدائي ولو ارادت ايران ان تبادل السعودية بنفس السلوك لوقعت حرب عسكرية بين البلدين دون ادنى شك، الا ان الرد الايراني يقوم حتى الان على سياسة ضبط النفس وهذه السياسة حالت دون وقوع الحرب بين البلدين.

وفي رده على سؤال حول مذكرة التفاهم بين ايران وسلطنة عمان لضمان امن واستقرار مضيق هرمز والخطر الذي تشكله هذه المناورات على امن ايران قال ربيعي علينا ان نقيّم المناوره ونرى هل هي تمس بامن ومصالح البلاد ام لا وفي حال لم تمس ايران فان التدخل ليس من صالحنا.

واضاف: ان كانت المناورات العسكرية السعودية في مياه سلطنة عمان فانها لاترتبط بمصالح ايران وعلينا ان لا نبادر باي عمل.

وفيما يتعلق بتعاون سلطنة عمان مع السعودية في هذه المناورات وهل انها خطوة غير ايجابية في العلاقات الودية بين ايران والسلطنة قال ربيعي: على اي حال فان عمان دولة عربية وعضو في مجلس تعاون الخليج الفارسي وعلينا ان ندرك الى ان علاقة حسن الجوار مع عمان لايعني سوء العلاقة بين هذه الاخيرة والسعودية وان السلطنة لن تتخلى عن اصدقائها العرب لصالح ايران.

وتابع ربيعي: السعودية في الوقت الراهن تحاول عرض عضلاتها ولاتشكل اي تهديد للآخرين وعلينا ان لا نهتم بهذه الامور .

وخلص ربيعي الى القول بان السعودية ومن خلال مناوراتها تستهدف متابعة عملياتها  الاستفزازية لايران وتستوجب ردا ذكيا في الوقت المناسب.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*