وزير خارجية العراق .. ايران لم تتدخل بشؤوننا

ابراهيم الجعفري

اكد وزير الخارجية العراقي ابراهيم الجعفري، اليوم الاثنين، ان ايران لم تتدخل بالشؤون العراقية منذ 2003 ولغاية الان، فيما اشار الى انه لا توجد اي قطعة عسكرية منها على الاراضي العراقية ..

وقال وزير الخارجية العراقي في تصريح نقله مكتبه الاعلامي واطلعت السومرية نيوز، عليه ان “موقف العراق ثابت في بناء علاقاته مع دول العالم كافة، والالتزام بعدم الدخول في سياسة المحاور، والصراعات، ويرفض كلَّ ما من شأنه تعكير صفو، واستقرار المنطقة”، مبينا ان “العراق يتطلع إلى وقوف الدول الصديقة كافة لدعم استقرار الأوضاع في المنطقة، ونشر أجواء الوئام، والأخوَّة، والمَحبَّة”.

واضاف وزير الخارجية العراقي “نحن بأمسِّ الحاجة لإيجاد العلاقات الطيِّبة مع كلِّ الدول بعيداً عن التدخـُّلات الأجنبيَّة”، مشيرا الى ان “إيران بعد عام 2003، ولحدِّ الآن لم تتدخـَّل في شُؤُونا، ولا تـُوجَد قطعة عسكريَّة إيرانيَّة على أراضينا، ولا يُوجَد إرهابيُّون جاؤوا من إيران، وقاموا بعملـيَّات إرهابيَّة في العراق”.

وتابع الوزير العراقي ان “إيران وقفت، وساعدت العراق، وعملت دائماً على التقارُب مع الدول الإقليميَّة، والدولـيَّة، وهي لا تشكل خطراً على أحد”، لافتا الى ان “إيران جزء من الشرق الأوسط، ونتطلع لتنقية الأجواء، وإيجاد التقارُب، والابتعاد عن سياسة المحاور التي تـُعكـِّر صفو المنطقة”.

واكد وزير الخارجية العراقي  ان “ما سمعته من خطاب مُتشنـِّج يستهدف إيران أعتقد أنه صفقة خاسرة، وانصح إخواني وأشقائي أن لا يُراهِنوا على هذه الأمور المُفتعَلة التي لا تـُوصِل إلى نتيجة، وستذهب مع الزمن، وتبقى الدول بشُعُوبها، وحكومتها، وتبقى قويَّة، ومُتراصَّة مُصطفـَّة مع بعضها”، لافتا الى ان “الخوف من إيران ليس له مُبرِّر”.

وأعلن الجعفري، في 27 ايار الحالي، أن العراق لن ينضم إلى السياسة التي تتبناها واشنطن ضد إيران، فيما اعتبر أن العراق دولة متحضرة لا تتبع سياسة الأبيض والأسود وترفض السياسات المعادية ل‍طهران.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*