المجلس الأعلى الاسلامي العراقي يشيد بدعم ايران في مكافحة الارهاب

قال رئيس المجلس الأعلي الإسلامي العراقي “همام حمودي”، ان مكافحة داعش من الجانب العسكري غير كافية، ومن الضروري مكافحتها فكريا وذلك استنادا على الركائز الفكرية والإعتقادية للمذاهب والمدارس المختلفة، مشيدا باالدعم الذي تقدمه الجمهورية الاسلامية لدول المنطقة في مكافحة الارهاب.

وبحسب موقع IFP الخبري نقلا عن وکالة إرنا ، أشاد همام حمودي خلال على هامش المؤتمر الدولي الحادي والثلاثين للوحدة الإسلامية، أشاد بايران لتقديمها المساعدات في مكافحة داعش والإرهاب والعمل على تنوير الرأي العام في العالم الإسلامي للتعريف بداعش وأفكارها التكفيرية ومكافحتها.

وأضاف رئيس المجلس الأعلى، انه نظرا للتقدم الملحوظ الذي أحرزه الإعلام في عالمنا اليوم، فان مكافحة داعش تتطلب التوجيه الفكري العام ودراسة وتحليل الأساليب الفكرية المتاحة في إطار المذاهب والمدارس المختلفة من أجل التصدي لظاهرة داعش.

وأردف حمودي بالقول، ان عقد مؤتمر الوحدة الإسلامية في الوقت الذي لم يمض الكثير على هزيمة داعش، أمر ضروري جاء في محله المناسب ومن شأنه ان يترك تأثيرا كبيرا على تعليم وتوعية الشريحة الشبابية وتقديم صورة ناصعة وحقيقية عن الإسلام.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*