العميد حاجي زادة: امريكا والكيان الصهيوني يتحملان المسؤولية المباشرة لجريمة السعودية في اليمن

قال قائد قوات الجو فضاء التابعة للحرس الثوري العميد علي حاجي زادة ان جريمة السعودية في هجومها على مراسم عزاء في العاصمة اليمنية صنعاء يتحمل مسؤوليتها المباشرة الكيان الصهيوني وامريكا.

ونقل موقع “سباه نیوز” عن العميد حاجي زادة انه استنكر بشده هذه الجريمة وقال ” ان الدلائل تشير الى ان هذه الجريمة تمت باشراف عملياتي امريكي وصهيوني.

واضاف : ان تحليق طائرات التجسس والاستطلاع الامریکیة مثل RQ4 ,MQ1,MQ9 و قیادة الاواکس وطائرات تزويد الوقود والطيران المكثف لمقاتلات F15 ,F 16 ,F22 والامداد الجوي يشير على ان هذه العمليات ضد الشعب المسلم اليمني تمت بقيادة امريكية وتحت غطاء سعودي.

واشار العمید حاجي زادة الى مستوى التكتيكات التي استخدمت في ارتكاب الجرائم على الشعب اليمني الاعزل قائلا: طريقة تحديد الاهداف والتخطيط وقيادة الميدان تختلف اختلافا شاسعا عن قابليات وقدرات الجيش السعودي مما يكشف ان الهجوم تم على يد وسيطرة القوات الامريكية.

واکد العميد حاجي زادة على ان تسليم انواع الاسلحة الحديثة مثل GBU28  وانواع القنابل المحرمة والعنقودية تبين اهمية ابادة الشعب اليمني العظيم والثوري للبيت الابيض وشبكة الاستكبار والصهيونية القذرة.

وشدد العميد حاجي زادة على ان دور الكيان الصهيوني في جريمة الهجوم الجوي على مراسم عزاء في صنعاء لاينكر، مضيفا ان تحليق طائرات الكيان الصهيوني التجسسية والتعاون الاستخباراتي الوثيق بين الصهاينة وآل سعود وقيادة العمليات يكشف مدى هذه الخطة الشيطانية العبرية العربية الغربية ضد الشعب اليمني.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*