دبلوماسي ايراني .. التحاور الايراني السعودية ينعكس ايجابا على ازمات المنطقة

التحاور الايراني السعودية ينعكس ايجابا على ازمات المنطقة

اكد سفير ايران لدى باريس علي اهني في ندوة حضرها نخبة من الطلاب واساتذة الجامعات ان المصالح الايرانية السعودية في المنطقة تفرض على البلدين اللجوء الى الحوار والتعاون فيما بينهما ، مضيفا ان على السعودية ان تغير نهجها من اجل تهيئة الارضية لهكذا حوار .

وبخصوص تنصل امريكا عن تعهداتها بحسب ما جاء في الاتفاق النووي ورغبة باقي الاطراف في تنفيذ هذه التعهدات اعتبر اهني ان الاتحاد الاوربي بصدد ايجاد صيغة مناسبة لمواجهة القوانين الامريكية المفروضة على باقي البلدان ومن بينها دول الاتحاد الاوربي .

و اشار اهني الى التطورات التي طرأت على العلاقات الفرنسية الايرانية في الاونة والفرص الاقتصادية والاستثمارية للشركات الفرنسية في ايران .

كما اعتبر سفير ايران لدى باريس ان الارهاب عابر للحدود ، لذا ينبغي مكافحة جذوره الفكرية والايديولوجية .

وابدى الدبلوماسي الايراني وجهة نظره بخصوص اهداف البرنامج النووي الايراني للاغراض السلمية والمحادثات النووية بين بلاده ومجموعة 5+1 وما تمخض عنها من اتفاق نووي والعقبات التي تقف امام تنفيذ بنود الاتفاق النووي ، والفرص الاستثمارية المتاحة في ايران ، والقوانين الايرانية في دعم المستثمرين الاجانب ، واخر التطورات في العلاقات الايرانية الفرنسية بعد الاتفاق النووي ، ودور ايران في صلح واستقرار المنطقة .

وفيما يتعلق باالتنافس الاقليمي بين ايران والعربية السعودية، قال السفير الايراني لدى باريس ان بلاده ترفض هذا التنافس اساسا ،وتعتقد ان المصالح الايرانية السعودية تفرض على البلدين ان التحاور والتعاون فيما بيهما (بواقيعة وبصيرة) ، وهذا الامر من شأنه ان يفضي الى حل باقي الازمات في المنطقة ولكن هذا يتطلب ان تعيد السعودية النظر في نهجها .

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*