الامم المتحدة تدعو نظام البحرين الى حوار وطني

عبّرت الامم المتحدة عن مخاوفها بشأن القيود المفروضة علي الحريات الأساسية في البحرين، بما في ذلك القيود علي حرية التعبير والحق في التجمع السلمي وحرية تكوين الجمعيات

وقال نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة فرحان حق إن على حكومة البحرين اتخاذ تدابير ذات مغزى وبناء الثقة، بما في ذلك حوار وطني حقيقي، وذلك للمساعدة في ضمان السلام والاستقرار والازدهار لجميع البحرينيين.

وفي رده على سؤال بمناسبة الذكرى السادسة لانطلاق ثورة 14 فبراير تمحور حول سجن قادة المعارضة وقتل النشطاء والاضطهاد والإعدام، قال حق إن الأمم المتحدة أعربت عن قلقها إزاء القيود المفروضة على الحريات الأساسية، بما في ذلك الحق في التجمع السلمي وحرية تكوين الجمعيات، وحرية التعبير في البحرين.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*