الحرس الثوري .. الارهابيون في سوريا اقتربوا من نهايتهم

رسول سنائي

أكد مساعد القائد العام للحرس الثوري الايراني في الشؤون السياسية، ان الارهابيين في سوريا اقتربوا من نهايتهم.

وبحسب موقع IFP الخبري ، قال العميد رسول سنائي راد: لو لم تتم مواجهة التيار التكفيري، لكان يترك أعمق وأحلك وصمة للإسلام، مبينا: ان الامبراطورية الإعلامية الغربية كانت في خدمة الارهابيين، الا ان صحفيينا وقفوا الى جانب جبهة المقاومة في هذه المعركة ، وذلك في كلمة له في مراسم للاحتفاء بيوم الصحفي في ايران، اليوم الثلاثاء،

وتابع سنائي راد : تبرز في هذه الأيام علائم عن هزيمة الارهابيين، حيث انهم يمرون بالأشهر الاخيرة من نهايتهم.

وأشار سنائي راد الى بعض وسائل الاعلام التي تخدم الارهابيين، وصرح: ان قناة “العربية” السعودية اصبحت اليوم اكثر وسائل اعلام المنطقة انعداما للمصداقية، وفيما كانت قناة الجزيرة مدعومة حتى الأمس، تتعرض اليوم للاتهامات، وهذا مؤشر على فشل امبراطوريتهم الاعلامية.

وأوضح سنائي راد ان الارهابيين اليوم في سوريا ليس لديهم القدرة حتى على الاحتفاظ بمناطقهم، وقال: ان الاميركان لن يستاؤوا من اقتلاع جذور الدواعش في سوريا، ولذلك فهم مستعدون تقديم بعض الامتيازات الى الروس، لأنهم يواجهون خطرا مشتركا في هذا الشأن.

وأردف سنائي راد قائلا : ان المقاتلين (ضمن جبهة المقاومة) المتواجدين في جبهة سوريا، ليس لديهم اي دوافع سوى صيانة عزة العالم الاسلامي.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*