مستشار القائد .. أبناء الحریري رهائن في السعودیة

علي اكبر ولايتي

أکد مستشار قائد الثورة للشؤون الدولية، “علي أكبر ولايتي” أن السعودیة احتجزت أبناء رئيس الوزراء اللبناني المستقيل، سعد الحريري، كرهائن لدیها لإثارة البلبلة والفوضي في لبنان .

وبحسب موقع IFP الخبري ،تطرق ولايتي في مقابلة مع قناة تلفزیونیة أمس الاثنين، إلی أحدث المستجدات علی الساحة الإقلیمیة وأشار إلی أن من مخططات السعودیة في المنطقة یمکن الإشارة إلی مشاریعها في لبنان وأن الریاض سمحت في السابق بتقارب ووحدة  “14 مارس” و”8 مارس” لتشکیل الحکومة اللبنانیة و أن الحريري الذي لم یکن یطرح أي حدیث عن خروجه من الحكومة أبدا  ولکننا رأینا أن بعد إجتماعه معي وخلال زیارته للسعودیة تم إيقافه وأجبر على إعلان الاستقالة وأن أبناءه الآن محتجزون كرهائن في المملكة.

وصرح ولايتي أنه من حسن الحظ، تم إجهاض المشروع السعودي بوعي الشعب اللبناني ورئیسه ميشال عون والأمين العام لحزب الله، السيد حسن نصر الله ، مضيفا ان السعودية والولايات المتحدة وفرنسا تحاول تنفیذ مخططاتها بأشکال مختلفة في المنطقة.

وأشار ولايتي إلی ملف ایران الصاروخي قائلا ان طرح الملف الصاروخي والتواجد الإيراني الإقلیمي  یهدف إلی تنفیذ  مخططاتهم اللاحقة  وانهم یریدون نزع سلاح إيران حتی لاتستطیع الوقوف کالعمود الفقري للإسلام المقاوم .

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*