برلماني ايراني .. ملف “نازنين زاغري” وديون بريطانيا موضوعان منفصلان

مصطفى كواكبيان

أكد رئيس مجموعة الصداقة البرلمانية الايرانية- البريطانية «مصطفي كواكبيان» ان ملف نازنين زاغري (الايرانية التي تحمل الجنسية البريطانية) و تسديد الديون المترتبة على بريطانيا لايران، موضوعان منفصلان عن بعضهما البعض نافيا بذلك تسديد هذه الديون في اطار اطلاق سراح زاغري.

وبحسب موقع IFP الخبري نقلا عن وكالة ارنا اضاف كواكبيان اليوم الثلاثاء ، ان ملف نازنين زاغري ليس موضوعا جديدا .

واوضح كواكبيان انه كلما ندخل في محادثات مع أي وفد بريطاني، فان الاخير يقدم طرح هذا الموضوع على أي مواضيع اخرى، إلا اننا اعلنا مرارا بان السلطة القضائية تدرس قضية الجنسية في اطار قوانينها الخاصة ونحن ندعم حل هذه المشكلة.

وتابع كواكبيان قائلا انه تم اخيرا تداول اخبار تقول ان بريطانيا قررت دفع مبالغ من المال لاطلاق سراح زاغري المعتقلة في ايران، إلا ان هذا الامر يأتي في اطار تسديد الديون المرتبة علي بريطانيا لايران و لا يرتبط بملف زاغري ونحن نرفضه تماما.

يشار الى ان زاغري المواطنة الايرانية التي تحمل الجنسية البريطانية ايضا والتي تعمل في مؤسسة ‘تومسون رويترز’ تقضي الان عقوبة السجن لفترة 5 اعوام باتهام المساس بالامن القومي الايراني تحت غطاء العمل في هذه المؤسسة ‘الخيرية’.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*