BBC : رسالة ايران لأمريكا، عبر “الأربعينية”

ذكر موقع “بي بي سي فارسي” ان العراق تحول الى ساحة خلفية للايرانيين ورسالة اربعينية الحسين، هي ان القوات الامريكية راحلة و “القوات الشعبية” الايرانية باقية.

وحسب صحيفة “كيهان” نقلا عن “بي بي سي” فان حكومة ايران راضية عن رخاوة الحدود بين البلدين وان الصور المنتشرة  لرجال يحملون الأمتعة في الحدود البرية بين البلدين، قاصدين المشاركة في زيارة الأربعينية، خير دليل على التحول في العلاقات الدبلوماسية بين العراق وايران في السنوات الاخيرة، فالحدود بين الدولتين قد استرخت رغم حرب دارت رحاها 8 سنوات بين الجانبين.

وضربت بي بي سي امثلة على متانة العلاقات بين العراق وايران، مشيرة الى ان الايرانيين يحاربون من اجل العراقيين، والمواطن الايراني يحصل على تاشيرة الدخول من مكاتب السفر والسياحة بدلا عن القنصليات العراقية، وبلدية طهران تقدم الخدمات المدنية للمناطق المقدسة في العراق، والمواطنين الايرانيين بأمكانهم سحب العملة العراقية ببطاقاتهم الذكية من اجهزة الصرف الآلي في بنوك العراق.

ويتسائل موقع بي بي سي الخبري فيما يخص زيارة الاربعينية قائلا: “هل اصبح العراق الساحة الخلفية لأيران؟”

ويضيف الموقع : “ان الزوار الايرانيين يدخلون الى الاراضي العراقية من ثلاث مواقع حدودية هي مهران في محافظة ايلام (غرب ايران) وجذابة وشلمجة في محافظة خوزستان (جنوب غرب ايران) قبل التوجه الى النجف لبدء مسيرة المشي على الاقدام لمسافة 80 كيلومترا حتى كربلاء.

وتشير بي بي سي في تكملة تقريرها الى المواكب المنتشرة على طرفي الطريق وتقديم الاطعمة وتامين السكن والعلاج الصحي والاتصال الهاتفي والمساج والملابس للأطفال والحفاظات للرضع وغيرها من الخدمات المجانية، وتضيف “ان كل هذا لايقدم للشيعة فقط، و ليس للعراقيين والايرانيين فحسب، بل لكل من يأتي الى الزيارة من شتى انحاء العالم”.

وبحسب موقع بي بي سي فان ايران حولت هذه الزيارة الفردية الى اجتماع عظيم وبعثت برسالة واضحة فحواها ان القوات الامريكية راحلة وان “القوات الشعبية ” الايرانية هي الباقية.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*