مُساعدة الرئيس الإيراني تطالب بتحقيق العدالة

نشرت مساعدة الرئيس الايراني في شؤون المرأة والعائلة “شيندخت مولاوردي” منشورا في قناةٍ عبر موقع التواصل الاجتماعي ” تلغرام ” اكدت فيها على ضرورة وضع اطار لتحقيق العدالة بين الجنسين في الدول الاسلامية.

ونشرت مولاوردي منشورها بمناسبة تعيين “زهراء احمدي بور” كرئيسة لمنظمة التراث الثقافي والسياحة والصناعات اليدوية.

واعتبرت مساعدة الرئيس الايراني ان تكليف النساء لشغر مناصب رفيعة، تعد خطوة تتناسب مع حجم طاقات وقابليات نصف المجتمع الايراني.

واضافت ان ايران تحتل المرتبة ال 136 من بين 144 بلدا في عدد النساء اللاتي يشغرن مناصب في التشكيلة الوزارية بحسب الاتحاد البرلماني الدولي عام 2016.

واعتبرت ان وجود ثلاث نساء ضمن تشكيلة حكومة الرئيس روحاني هي افضل من تمثيلهن في البرلمان الايراني بلغة الأرقام، مشيرة الى ان ايران، تعد البلد الوحيد من بين البلدان الاسلامية، تتقلد فيه النساء منصب مساعد الرئيس بحسب ما اوردته منظمة التعاون الاسلامي في اجتماعها الاخيرفي اسطنبول.

يذكر ان الرئيس الايراني روحاني عين ثلاث نساء كمساعدات له وهو منصب لايقل عن منصب الوزير حسب العرف العام في ايران.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*