القيادة الايرانية تعزي برحيل النابغة الايرانية في الرياضيات

القيادة الايرانية تعزي برحيل النابغة الايرانية في الرياضيات

توفيت صباح اليوم السبت النابغة الايرانية في مجال الرياضيات “مريم ميزرا خاني” 40 عاماً عقب صراع مع مرض السرطان وهي المرأة الأولى في العالم الحاصلة على ميدالية فيلدز في الرياضيات عن نظرية السطوح الريمانية والمعاملات الرجوعية.

وبحسب موقع IFP الخبري عزى الرئيس الايراني حسن روحاني بوفاة النابغة الايرانية العالمية “مريم ميرزا خاني” التية توفيت اليوم في أحد مستشفيات امريكا بعد صراع مع مرض السرطان.

وأعرب الرئيس الايراني حسن روحاني عن تعازية على وفاة العالمة الايرانية ميرزا خاني التي كانت أول امرأة في العالم حصلت على جائزة “فيلدز” عام 2014 في الرياضيات التي تعد بمثابة جائزة نوبل، وأول ايرانية حصلت على هذه الجائزة حيث ظلت لمدة 78 عاما  هذه الجائزة حكراً على الرجال.

وقال الرئيس الايراني في بيانه أن وفاة هذه العالمة الشهيرة مدعاة للقلق والأسف، مضيفا أن ميرزاحاني كانت سببا في تعريف ايران في الكثير من المحافل الدولية.

وأضاف روحاني ” إنني أعرب عن بالغ الأسف على رحيل هذه العالمة القديرة وأعزي الأسرة العلمية وأسرة الفقيدة على هذا المصاب الجلل طالبا من الله ان يغفر لها ويتغمدها برحمته وان يلهم ذويها الصبر والسلوان”.

بدوره قدم وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف تعازيه بمناسبة وفاة النابغة الشابة والاستاذة في الرياضيات مريم ميرزاخاني.

وقال ظريف في تغريدة له على حسابه في الانستغرام: ان خبر وفاة النابغة الايرانية الشابة والاستاذة في الرياضيات الدكتورة مريم ميرزاخاني اثار اسفي الشديد وجميع الايرانيين الذين يفتخرون بالمفاخر العلمية البارزة لبلادهم .

وقدم الوزير ظريف بهذه المناسبة تعازيه الى جميع الايرانيين في انحاء العالم واسرته المحترمة والمفجوعة والاوساط العلمية في ايران.

من جابنه اعتبر كبير مستشاري قائد الثورة حداد عادل ان نبأ وفاة الرياضياتية الايرانية البارزة ميرزاخاني صادما ومؤسفا ، وامل واعرب عن امله ان تقوم الشابات بتخليد ذكراها كمثال ساطع .

هذا وتوفيت البروفسورة ميرزا خاني ( البالغة من العمر 40 عاما ) في احدى المستشفيات الامريكية اثر معاناتها من مرض السرطان.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*