مستشفى “سياتل” فقط، أنجح من مستشفى “شريعتي” !

نقلت صحيفة كيهان الايرانية عن القناة الفرنسية الخامسة ان ايران احرزت تقدما ملحوضا في مجالات علمية وتقنية عدة.

واضاف مراسل القناة الفرنسية ان ايران عانت في السنوات الاخيرة من عقوبات قاسية، ورغم ذلك، فقد تمكنت من تحقيق نجاحات كبيرة في مجالات عدة، من بينها الصناعات البحرية والفضاء وتقنية النانو والطب.

وتابع المراسل ان النجاحات الكبيرة التي حققتها ايران تشير الى فشل الغرب في ثني العلماء الايرانيين عن ارادتهم في الوصول الى قمة العلوم والمعرفة، منوها الى تمكن الاطباء الايرانيين من ايجاد علاجات للامراض المستعصية المميتة كسرطان الدم، ذلك عن طريق الخلايا الجذعية.

وابدى المراسل الفرنسي استغرابه من التطور الطبي الكبير في ايران على صعيد العالم في ظل العقوبات المفروضة، مؤكدا ان مستشفى سياتل في ولاية واشنطن الامريكية، تعد الوحيدة التي حققت نجاحات اكبر من مشتشفى شريعتي الايرانية في مجال اجراء عمليات “الخلايا الجذعية”.

وبحسب المراسل فأن الاقتصاد الايراني الذي يعتمد على النفط، هو العامل الوحيد الذي اضطر طهران الى الجلوس على طاولة المفاوضات النووية مع مجموعة 5+1 .

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*