ايران .. باحثون يصممون “مستشعر نانوي” لتشخيص الخلايا السرطانية

ايران .. باحثون يصممون

نجح باحثون ايرانيون في جامعة “كردستان” غرب ايران في تصميم مستشعر نانوي عبر استخدام آلية جديدة يساعد في تحديد الخلايا السرطانية وتصويرها.

وبحسب موقع IFP الخبري فأن سرطان المبيض هو احد انواع السرطان المسببة للموت عند النساء، ولكن في حالة الكشف المبكر عنه فانه من الممكن علاجة بحيث تعيش المريضة عمرا طويلا.

الى ذلك أكد عضو الهيئة العلمية في جامعة “كردستان” الدكتور “عبد الله سليمي” أن استخدام المواد ذات الاساس الكربوني غير السامة، بدلا من استخدام النقاط الكمومية المحضرة من المواد السامة والثقيلة في مجال التشخيص وتحديد الانواع الحيوية وتصميم المستشعرات الحيوية امر بالغ في الاهمية.

وأضاف سليمي، ان المواد ذات الاساس الكربوني والتي تسمى النقاط الكربونية لها خواص مميزة، فهي عديمة السمية وعالية التوافقية الحيوية ومستقرة في الاوساط المائية، ولذلك تم استخدام النقاط الكربونية لتصميم مستشعر نانوي لتشخيص الخلايا السرطانية في المبيض.

وأشار الى ان الطريقة المستخدمة في هذا البحث تعتمد على انتقال الطاقة الضوئية الفلورية، حيث تستخدم نقاط الكربون كحامل للفلورية الى المورثات DNA  المرتبطة بسرطان المبيض، وتستخدم جزئيات الذهب النانوية كمستقبل للطاقة في الاجسام الضادة، والتفاعل بين مولدات الضد والاضداد يؤدي الى تفاعل نقاط الكربون مع جزيئات الذهب النانوية وذلك يؤدي الى ايقاف جزء من الامواج الضوئية الفلورية، وهذا الامر يحدد  كمية مولدات الضد(علامة السرطان CA125) او عدد الخلايا السرطانية الموجودة.

هذا وشارك في هذا البحث عضو الهيئة العلمية في جامعة “كردستان” الدكتور “عبد الله سليمي” و عضو الهيئة العلمية في جامعة “كردستان” للعلوم الطبية الدكتور “فردين فتحي”، وطالبة الدكتوراه في جامعة “كردستان” الباحثة “سمية حمد قدارة”، وتم نشر النتائج في مجلة ” Biosensors and Bioelectronic ” و بمعامل تأثير 7.78.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*