اختراع ايراني لحل مشكلة العواصف الترابية يتصدر الاختراعات العالمية

اختراع ايراني لحل مشكلة العواصف الترابية يتصدر الاختراعات العالمية

تصدر اختراع ابتكره مخترع ايراني لحل مشكلة الغبار والعواصف الترابية التي تضرب المدن، الاختراعات العالمية بمعرض INPEX 2017 الاميركي.

وبحسب موقع IFP الخبري خليل نظري ، حاز المخترع وهو من أهالي تبريز (شمال غرب ايران)، على الجائرة الخاصة والوسام الفخري لمعرض INPEX 2017 المخصص لمسابقات الاختراعات العالمية في اميركا

ويوضح نظري الذي فاز بالجائزة الخاصة والوسام الفخري من بين منافسين اقوياء من 40 دولة قدموا 800 اختراعا، أنه اخترع نوعا من الصمغ النباتي ليستخدم كبديل للنفايات النفطية التي ترش لتثبيت بؤر العواصف الترابية، مبينا ان رش النفايات النفطية مرتفع التكاليف فضلا عن تلويثه للبيئة ويرفع درجة حرارة الجو وتنبعث منه رائحة كريهة ويضفي لونا اسود على التربة، في حين انه اخترع صمغا نباتيا يستخلص بتقنية عالية من نشاء القمح ويمزج مع الماء بنسب معينة ويتم رشه على المناطق التي تشكل بؤرا للغبار والعواصف الترابية.

وتابع نظري: ان هذه المادة الصمغية صديقة للبيئة تماما، وايضا تعمل على تلطيف الجو أثناء الرش، وهي بدون لون ورائحة.. وقد تم اختبار هذه المادة في النفق الهوائي على جميع انواع الرمال والاتربة، وتم التوصل الى نتائج جيدة.

يشار الى اان هذه المادة تمتاز على النفايات النفطية المستخدمة لتثبيت التربة بأنها:

–    نباتية وتتلاءم تماما مع البيئة

–    تكاليفها أقل من النفايات النفطية

–    مقاومة امام الرياح والظروف المناخية والأشعة فوق البنفسيجية

–    تلطف درجة الحرارة أثناء الرش

–    لا تضر بالحشرات والكائنات الحية في البيئة

–    عديمة اللون والرائحة

–    غير قابلة للاشتعال

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*