إيران تحتل المركز الـ16 عالمياً في مجال الذكاء الصناعي

احرزت إيران المركز المركز 16 عالمياً في مجال علم اللغة وحصلت على مرتبة عالية مقارنة بدول المنطقة في مجالات اخرى.

وبحسب موقع IFP الخبري ، قال كبير مستشاري رئيس قسم تطوير العلوم والتقنيات المعرفية “محمد تقي جغتايي”  إن الجهود الدولية تصب في اطار العلم والثروة، وتحقيق هذا الهدف في البلد رهين بتعاون الناشطين في مختلف مجالات العلوم والبحوث والدراسات.

واشار جغتايي إلى مكانة ايران العلمية على المستوى العالمي، قائلا: إن نبسة إنتاج العلوم في إيران مرتفع جداً مقارنة بالبلدان الاخرى، وفي بعض المجالات العلمية فإن إيران من بين بلدان المنطقة تسبق كل من تركيا، وكوريا الجنوبية.

نوه جغتايي إلى ضرورة الحفاظ على المنافسة الإقليمية واتخاذ خطوات أكثر عملية وجدية في إنتاج العلم من أجل تحسين مكانة إيران.

كما أشار مستشار رئيس قسم تطوير العلوم والتكنولوجيا المعرفية إلى أن إيران تحتل المركز السادس عشر في العالم من حيث الذكاء الاصطناعي ولها مكانة عالية في قطاع اللسانيات مقارنة ببلدان المنطقة.

واوضح: في الوقت الحاضر، خُمس المقالات المنشورة في مجال الطب يتطرق الى الاعصاب مضيفاً أنه نشرت مئات المقالات في هذا المجال في البلد، مما يدل على الاستثمار والاهتمام في  المجال العلوم والطب والبحوث.

واردف جغتايي قائلا : ان زيادة التعاون والربط الشبكي بين المراكز والبحوث والبحوث والقطاعات والنتائج والإنجازات الإيجابية في مجال علم الأعصاب، يساعد البلاد على تحقيق أهدافها المرجوة .

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*