متخصص ايراني يتحدث عن علاج الفتق

قال المختص الايراني  في امراض الكلى والمسالك البولية “سلمان اسلامي” ان معظم المصابين بالفتق يخضعون لعملية جراحية حيث ان اجرائها ذات مخاطر اقل بكثير من ترك المشكلة وبروز مضاعفاتها الجانبية.

وبحسب موقع IFP الخبري نقلا عن وكالة فارس قال إسلامي،  ان هذه المشكلة هي نوع من الفتق في البطن الذي يحدث في منطقة الفخذ (منطقة اتصال الفخذ مع البطن)، وفي هذه الحالة فان الأمعاء أو الأنسجة الدهنية تدفع باتجاه الضغط في الموضع.

واضاف المتخصص الايراني : إنه إذا رأى الشخص انتفاخا في فخذه، أو بات الموضع حساسا عند اللمس أو الشعور بالثقل باستمرار فينبغي له مراجعة الطبيب، موضحا ان هذه الحالات هي أعراض الاصابة بالفتق، وهذه المضاعفات لا تختفي من تلقاء نفسها، والطريقة الوحيدة للعلاج تتمثل باجراء عملية جراحية.

وتابع: ان معظم المرضى الذين يعانون من الفتق ينبغي اخضاعهم لعملية جراحية، حتى لو لم يكن لديهم أية أعراض، مثل الألم.

ولفت اسلامي  الى إن الانتفاخ يصبح أكبر حجما عندما يقوم الشخص على رجليه أو يصاب بنوبة سعال وفي بعض الحالات ربما يسبب فتق الفخذ الألم والحساسية جراء اللمس كما إن الأعراض الأخرى تبرز على شكل ألم عند السعال، وأثناء ممارسة الرياضة والانحناء، وتكون مصحوبة بالحرقة والآلام الحادة والشعور بثقل في الفخذ.

واوضح  انه خلال الوقت الذي ينتظر المريض اجراء العملية الجراحية فبامكانه استخدام حزام يدفع فتق الفخذ الى الداخل ويحسن أعراض المريض بصورة مؤقتة الا انه لايمكنه استخدامه لمدة طويلة الا في حال اكتساب موافقة المختص.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*