ايران .. اطلاق اول مركز طبي ايراني لمعالجة تقرحات مرضى السكري

أعلن مدير قسم مرض السكري في جامعة طهران للعلوم الطبية “رضا قلم قاش” عن اطلاق اول مركز طبي في ايران ، وذلك لمعالجة التقرحات التي تصاب بها الرجل لمرضى السكري.

وبحسب موقع IFP الخبري ، قال مدير قسم طب الرجل في جامعة طهران للعلوم الطبية رضا قلم قاش، في الاشارة الى اطلاق اول مركز طبي في البلاد تابع لجامعة طهران للعلوم الطبية لمعالجة هذا النوع من المرض، ان 10 الى 12 فى المائة من مرضى السكري يعانون من قرحة واحدة في القدم على الاقل.

كما اضاف قلم قاش، ان هذا المركز قد اطلق في طهران ويستطيع المرضى الرجوع اليه لتلقي العلاج اللازم.

هذا وتابع مدير فريق طب الرجل في مركز السكري، بمعهد الغدد الصماء والتمثيل الغذائي البحثي التابع لجامعة طهران للعلوم الطبية: “ان تركيزنا الرئيسي ينصب حاليا على مرضى السكري”.

واوضح قلم قاش ، إن أنشطة هذه المراكز شائعة في بعض بلدان العالم، وقد أنشأت منذ فترة طويلة، وقد تم انشاء هذا المركز الطبي برعاية جامعة طهران للعلوم الطبية.

ونوه الى أن إصدار بطاقات خاصة بالارجل سيكون واحدا من الإجراءات التي يتخذها هذا المركز، وسيتم فحص  الاوعية الدموية والأعصاب والعظام وعضلات الساق، وبعد ذلك سيتم منح المرضى بطاقة التعريف.

ولفت مدير قسم السكري في معهد أبحاث الغدد الصماء والتمثيل الغذائي الى أن توفير الخدمات الوقائية لمرضى السكري هو أحد الأهداف الرئيسية للمركز، مضيفا إن الوقاية من مشاكل القدم، وتصحيح اضطرابات الجسم وعلاج القدمين هي واحدة من أهم اجراءات العيادة.

وتابع الى حقيقة ان 10 الى 12 فى المائة من مرضى السكري عانوا من قرحة قدم واحدة على الاقل، قائلا “ان تقرحات القدم لدى مرضى السكري سوف تقلل من اعمارهم من 3 الى 5 سنوات”.

وقال مدير فريق طب الأرجل ، أن تقرحات القدم هي السبب الأول للوفاة لدى مرضى السكري، وقال إن التكلفة السنوية لعلاج قرحة القدم في السكري تتراوح بين 3000 و 5000 دولار.

ونصح مدير قسم السكري في معهد بحوث الغدد الصماء والتمثيل الغذائي مرضى السكري باخذ مشكلة تقرحات القدم على محمل الجد، في حال ظهور هذه المشكلة عليهم التوجه إلى العيادات المتخصصة لاتخاذ الخطوات العلاجية اللازمة.

واردف قلم قاش إن رعاية وعلاج هذه الاضطرابات تتم في المقام الأول مع ممارسة الرياضة، وإذا كان الناس على بينة من مشاكل اطفالهم، فأنهم سيعملون على معالجتها، وأحد أهداف المركز هذا الامر بالذات. ونحاول منذ سبع سنوات، تقديم أحذية مناسبة لمرضى السكري، لكنها لم تصل بعد إلى نهايتها.

واوضح مدير المركز ان 40 في المئة من تقرحات السكري تعود اسبابها الى الحذاء غير المناسب، وإذا كان المريض على بينة من مشكلة ساقه، فانه سيتم حل العديد من المشاكل قبل تقدم المرض بنسبة 50 بالمئة  ولكن حين لايعرف مريض السكري مشكلة رجله لايمكن احراز اي تقدم علاجي.

وأشار قلم قاش إلى أن الهدف كان يتمثل في السنوات الماضية بالحد من الوفيات، “ولكننا نهدف الآن الى تحسين نوعية الحياة. ونأمل ان يكون العديد من مرضى السكري سيكونون على بينة من مشاكل الساق واتخاذ تدابير جيدة لعلاجها مع إطلاق هذا المركز”.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*