إزاحة الستار عن عقار لعلاج داء الصداع النصفي في إيران

أزيح يوم أمس السبت الستار عن عقار علاج داء الصداع النصفي او الشقيقة (Migraine Cut) في مؤسسة صندوق الابتكار والازدهار الإيرانية.

وبحسب موقع IFP الخبري تم الكشف عن الرذاذ الأنفي لعلاج الصداع النصفي، والذي انتجته إحدى الشركات المعرفية في واحة برديس للتكنولوجيا، بحضور الرئيس التنفيذي لمؤسسة صندوق الابتكار والازدهار.

هذا وكانت الشركة قد تمكنت سابقا من إنتاج مسحوق لعلاج الصداع النصفي، وقد انتجت الآن رذاذ الأنف لأول مرة في العالم للتحكم في الصداع وعلاج الصداع النصفي.

الى ذلك تنشط هذه الشركة المعرفية في مجال صنع عقاقير لعلاج مرض الشقيقة.

يشار الى ان عقار (رذاذ الأنف) يستخدم لمنع نوبات الصداع النصفي والصداع والتسكين أثناء وبعد حملة الصداع ويعتبر هذا الدواء أول منتج ذات تطبيق مختص بهذا النوع من الامراض.

كما يتم امتصاص كمية كبيرة من الدواء عبر الأوعية الدموية، وهذا الشكل من الدواء مناسب وآمن للمريض وله تأثير كبير على الدماغ من خلال الأعصاب الشمية، كما يمكن للرذاذ الأنفي الوصول المناسب إلى النظام اللمسي والتأثير في علاج الصداع النصفي.

وتم استخدام التجربة السريرية لهذا العلاج على أكثر من 300 مريض بالصداع النصفي، حيث عولج 81 ٪ منهم.

ويضم هذا العقار مجموعة من المواد الطبيعية المستخرجة من النباتات الطبية القادرة على الحد من صداع الشقيقة والقضاء عليها: sinwell، eucalyptol، alpha-ionone، lanthanum anantoic، carvacrolol.

وكل دفعة من رذاذ الأنف تمثل رش 100 ميكرولتر، وقطر الجسيم في كل رذاذ من عقار علاج داء الشقيقة تبلغ 10 ميكرون. هذا الحجم يساعد على الاستفادة الأمثل من الدواء إلى أقصى حد ممكن في المخاط الأنفي.

ويعتبر عقار الصداع النصفي ، دواء طبي ثمرة لـ 25 عامًا من الأبحاث التي أجراها باحثون إيرانيون ودوليون حيث يتكون من مستخلص مزيج من الأعشاب المختلفة، بما في ذلك اللافندر، والبانفشة، والرايسين، والكوريندر، ومرزان جوش، وأكليل الملك، والتي تعتبر عاملًا معالجا للصداع النصفي في الطب الإيراني التقليدي.

ويعد الصداع النصفي، بالإضافة إلى التأثير الإيجابي والعلاج من صداع الشقيقة، يساعد على تقليل شدة الصداع أثناء الألم.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*