الحرس..هجوم ايران الصاروخي على معاقل التكفيريين اخذ بثأر الطيارالاردني ايضا

امير علي حاجي زاده

أعلن قائد القوة الجوفضائية للحرس الثوري العميد امير علي حاجي زاده مساء السبت بان جميع الصواريخ التي اطلقت على مواقع داعش في دير الزور الاسبوع الماضي اصابت اهدافها بنجاح.

وبحسب موقع IFP الخبري جاء ذلك في تصريح ادلى به العميد حاجي زادة للصحفيين ، حول بعض الشائعات والتصريحات الصادرة عن محافل صهيونية بان بعض الصواريخ التي اطلقها الحرس الثوري لم تصب اهدافها ووقعت في مناطق اخرى مثل العراق.

وقال حاجي زاده ، ان ما ذكره هؤلاء الافراد الذين يسمون خبراء هو في الواقع الهيكل المنفصل عن الصواريخ (المحرك) الذي وقع على الارض في العراق.

واضاف حاجي زاده، ان الصواريخ التي استخدمناها في هذه العمليات هي بحيث ينفصل جزء من الهيكل قبل الاصابة بالهدف (100 كم قبل الوصول الى الهدف) ومن ثم يصيب الراس الحربي الهدف، ولقد تم التخطيط للعمليات بحيث يقع الجزء المنفصل في اراضي العراق.

واكد ، ان جميع الصواريخ اصابت اهدافها بنجاح ولقد نشرنا بهذا الصدد شريط الفيديو المصور بواسطة طائرات مسيرة.

وتابع قائد القوة الجوفضائية للحرس الثوري من اللافت انه وبعد 4 دقائق من اصابة اول صاروخ بالهدف حلقت طائرات اميركية في سماء المنطقة.

وقال العميد حاجي زاده، ، ربما اطلع الاميركيون على هذه العمليات عبر بعض المواكبين لنا، كالروس على سبيل المثال.

واكد قائد القوة الجوفضائية للحرس الثوري بان هذا الهجوم الصاروخي كبّد الارهابيين خسائر فادحة حيث وصلتنا معلومات جديدة بهذا الصدد ومن الممكن ان يتم نشر المزيد من الاخبار مستقبلا.

واعتبر حاجي زاده،  ان هذا الهجوم الصاروخي حمل ايضا رسالة الى الحماة الاقليميين للارهابيين.

هذا وصرح القيادي في الحرس الثوري كنت افكر في اسباب موت هؤلاء الارهابيين بهذه الطريقة (باظطهاد) لكني تذكرت حينها ذلك الطيار الاردني (معاذ الكساسبة ) الذي تم حرقه في القفس وهو على قيد الحياة .

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*