مسؤول ايراني: اموال السلفيين والصهاينة وراء احداث بازار طهران

اعلن رئيس غرفة المهن والحرف في ايران “علي فاضلي” بان هنالك الان 90 منبرا في الاجواء الافتراضية تعمل ضد البلاد واقتصادها،كاشفا بان اموال السلفيين والصهاينة كامنة وراء الاحداث الاخيرة في بازار طهران.

وبحسب موقع IFP الخبري اشار فاضلي وفي كلمة له اليوم الخميس في مدينة بجنورد مركز محافظة خراسان الشمالية (شمال شرق ایران) خلال مراسم اليوم الوطني للمهن والحرف في البلاد، الى فشل مخطط الاعداء لخلق الاضطراب في اسواق طهران ومدن البلاد الاخرى قائلا، ان الحرب الاقتصادية اليوم اصعب واسوا من احداث بداية الثورة ومرحلة الدفاع المقدس الا ان 3 ملايين مؤسسة مهنية بـ 24 مليون عامل فیها قد احبوا المخطط المعادي باعلان دعمهم للدولة والبلاد.

واضاف فاضلي، هنالك الان 90 منبرا في الاجواء الافتراضية تعمل على مدار الساعة ضد الدولة والبلاد.

واعتبرالمسؤول الاقتصادي الايراني الاحداث الاخيرة في بازار طهران بان وراءها اموال السلفيين والصهاينة واضاف، ان هدف الاعداء والمناوظین في مجال الاقتصاد هو اسواق البلاد وفي مقدمتها سوق (بازار) طهران الا ان هذا المخطط قد فشل بفضل الباري تعالى ويقظة العاملين في اسواق البلاد.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*