کیف قتل “داعش”، مراسل التلفزیون الإيراني ؟

اجرت وكالة انباء “ايرنا”حوارا مع مصور مؤسسة الاذاعة والتلفزيون الايراني في سوریا “ثامر صندوق” حول استشهاد زمیله، مراسل التلفزیون الايراني في حلب “محسن خزائي “.

واعرب المصور خلال اللقاء عن اعتقاده ان غاية الارهابيين من استهداف الفرق الصحفية هي من اجل اعاقة تغطية الانتصارات الميدانية للجيش العربي السوري ومحور المقاومة والممانعة في المنطقة.
واكد “ثامر” ان الفريق كان يعمل على اعداد تقرير عن الانتصارات التي حققها الجيش السوري في منطقة منيان غربي مدينة حلب، وذلك بعد تحريرها في الاونة الاخيرة من دنس عصابات داعش الارهابية.
واضاف المصور “أن فریق العمل تعرض اثناء التغطية الميدانية الى قذيفة اطلقت من منطقة المنصورة القريبة من منيان، حیث ماتزال تعاني من احتلال جماعات داعش الارهابية.
ولفت “ثامر” الى ان شضايا القذيفة اصابت کتف الشهيد محسن خزائي وبعض المواطنين السوريين، الذين تواجدوا في المدينة للاطلاع على حجم دمار منازلهم.
هذا واستشهد مراسل الاذاعة والتلفزيوني الايراني محسن خزائي قبل ایام اثناء تغطية معارك مدينة حلب السورية.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*