ساسة عراقيون يهاجمون واشنطن ومنظمة العفو الدولية

قال النائب من كتلة بدر في البرلمان العراقي “محمد ناجي” ان دعم الولايات المتحدة والتحالف الدولي المقدم للعراق ضد داعش لايتعدى اصدار البيانات الصحفية.

ونقلت صحيفة “كيهان” عن ناجي قوله ان العراق يرفض تواجد القوات الاجنبية على اراضيه ويحتاج الى الدعم العسكري فقط.

من جانبه قال قائد عمليات الموصل “نجم الجبوري” ان انتصارات القوات المسلحة العراقية اجبرت عناصر داعش في عدة محاور الى التراجع نحو مركز المدينة، حسب وكالة فارس للأنباء.

واضاف الجبوري ان تقدم القوات المسلحة العراقية في الموصل “لافت للنظر” و “سريع” والقوات تتقدم حاليا باتجاه المناطق الشرقية والشمالية من مدينة الموصل.

وافادت التقارير الخبرية ان القوات العراقية طهرت 140 قرية ومنطقة ومدينة من عناصر داعش منذ بدء العلمليات ولحد الآن، من ضمنها مناطق تابعة لمدينة نمرود التاريخية جنوب الموصل.

وفي سياق متصل قال مسؤول امني في محافظة صلاح الدين ان داعش قام برمي 15 قذيفة  كيماوية على ضواحي مدينة شرقاط مما ادى الى مقتل ثلاثة اشخاص وجرح شخصين، كما اقدم على اعدام اعداد كبيرة من المدنيين في الموصل بحجج مختلفة خلال الايام الاخيرة.

وقال النائب “طه الرفاعي” ان منظمة العفو الدولية تغض النظر عن جرائم داعش مؤكدا:  “المنظمة تتهم القوات العراقية فقط بأنتهاك حقوق الانسان والجميع يعرف مدى جرائم داعش ضد الشعب العراقي خلال السنتين ونصف السنة الاخيرة”.

يذكر ان القوات العراقية تخوض حربا ضد داعش في محافظة الموصل منذ اكثر من شهر، ذلك بأمر من رئيس الوزراء وقائد القوات المسلحة حيدر العبادي الذي اشار الى ان العمليات ستطول نحو خمسة اشهر، قبل ان يؤكد على الانتهاء منها خلال شهرين فقط.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*