السي اي ايه تفتتح “مركز عمليات ايران”

أقدمت وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكيّة (CIA) على افتتاح مركز لجمع وتحليل المعلومات الاستخبارية المرتبطة بايران.

وبحسب موقع IFP الخبري نقلا عن وكالة تسنيم الدولية للأنباء أن مسؤولين أمريكيين وفي حوار مع مجلة “وال ستريت” قالوا إن المركز وعبر محللين، وعملاء ومتخصصين، سيعمل على تنفيذ مهام من ضمنها عمليات سرية داخل ايران.

وتقول المجلة أن المركز الجديد هو مشابه لمركز آخر يتعلق بكوريا قامت وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية بتنظيمه الشهر الماضي لمراقبة الجهود الكورية الشمالية من أجل صناعة الصواريخ الباليستية.

الاستخبارات المركزية الأمريكية من جانبها لم تفصح عن المركز الجديد، في حين يرأس هذه الوكالة “مايك باميو” من أكثر المسؤولين في الادارة الأمريكي تعصبا تجاه ايران حيث قال في تصريحات له خلال شهر ابريل أن ايران استطاعت ان تستفيد من الاتفاق النووي مع مجموعة الدول 5+1 لتوجيه أعمال ضد المصالح الأمريكية.

هذا وكانت الـ (CIA) تجمع المعلومات الاستخبارية حول ايران وتحللها عبر عملائها عبر ما يدعى بالبيت الفارسي، ويعد انشاء مركز تحت عنوان “مركز مهمات ايران” كمركز مستقل ومتمايز، خطوة تشير الى رغبة البيت الأبيض والاستخبارات المركزية على تعزيز العمل الجاسوسي ضد ايران.

الى ذلك  أوكل مايك باميو مهمة إدارة المركز الجديد لضابط استخبارات سابق يدعى “مايكل دي آندرا” الّذي كان يشغل مهمة مراقبة هجمات الاستخبارات المركزية عبر طائرات من دون طيار.

يشار الى ان صحيفة نيويورك تايمز قالت في وقت سابق إن تنصيب آندرا في موقع إدارة العمليات ضد ايران يقع ضمن جهود ترامب الصارمة في مواجهة ايران حسب وصف الصحيفة.

وذكرت  الصحيفة الأمريكية: “ايران من الأهداف الصعبة بالنسبة للاستخبارات الأمريكية، حيث يعتبر جمع المعلومات الاستخبارية عنها بغاية الصعوبة خصوصا بعد إغلاق السفارة الامريكية بطهران، مترافقة مع الجهود الاستخبارية الايرانية على مدى 4 عقود لمكافحة عمليات التجسس الأمريكية”.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*