الزوار الايرانيون يعودون الى سامراء

الزوار الايرانيون يعودون الى سامراء

لم يمنع الانفجار الارهابي الذي استهدف حافلة في موقف السيارات بسامراء وقتل 8 من الايرانيين و جرح 99 آخرين الاسبوع الماضي، لم يمنع الزوار وعلى رأسهم فريق من خبراء السفارة الايرانية من العودة وبقوة الى زيارة الاضرحة المقدسة في هذه المدينة.

وقال مراسل وكالة الجمهورية الاسلامية للأنباء (ارنا) من سامراء ان حوالي 6 الى 7 آلاف  ايراني زاروا سامراء الاسبوع الماضی بالاضافة الى جمع غفير قرروا المشي على الاقدام لزيارة المدينة المقدسة اغلبهم من الايرانيين.

السفير الايراني لدى العراق “حسن دانائي فر” وعن تواجده مع افراد السفارة في مدينة سامراء اکد “انه وبسبب الوضع الامني لا ننصح الزوار بالسفر الى سامراء، لكن وكما هو واضح فان الايرانيين يعشقون ائمتهم ويقصدون زيارتهم تحت اي ظرف كان ومن واجبنا تهيئة المستلزمات والتخفيف عن معاناتهم”.

هذا وتوجه السفير الايراني الى زيارة الامامين العسكريين قبل اجتماعه بسادن العتبة العسكرية ودراسة آلية ازالة المشاكل مع المؤسسات الايرانية العاملة في سامراء.

ونقل مراسل ارنا عن المسؤولين المحليين في سامراء ان عدد الزوار الايرانيين بعد الانفجار الارهابي الاخير قد تضاعف وهو يزداد باضطراد، حيث شكل مفاجأة للمسؤولين المحليين.

المسؤولون اضافوا انه ورغم الارتفاع المضطرد لعدد الزوار، الا ان الخدمات تسير بسلاسة ولم يحصل اي خلل أمني حتى الان، مشيرين الى امكانية حصول بعض الخلل لو تصاعدت وتيرة توافد الزوار في الايام القليلة القادمة، وذلك بسبب عدم استيعاب هذه المدينة اعدادا كبيرة من الزوار.

جدير بالاشارة الى ان كثافة الزوار في سامراء وصلت حدا، استدعت حضور قائد عمليات سامراء ورئيس اللجنة الامنية والدفاع في البرلمان العراقي “حاكم الزاملي” للأشراف على عملية تسيير الزوار عن قرب.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*