الحرس الثوري: العدو لايمكنه ارتكاب اي حماقة ضد ايران في البحر

اكد قائد القوة البحرية للحرس الثوري الادميرال “علي فدوي” ان العدو لايمكنه ارتكاب اي حماقة في البحر الذي يعد ساحة المواجهة الرئيسية مع ايران.

واعتبر فدوي في اول ملتقى بحري مشترك للجيش والحرس الثوري واعتبر ان التشاور والتنسيق بين القوتين البحريتين للجيش والحرس الثوري تفضي الى تحقيق الاهداف بشكل افضل وتكريس التضامن والاتحاد، وقال: ان القائد العام للقوات المسلحة اكد دوما على الاتحاد والوفاق، وان عقد مثل هذه الملتقيات سيؤدي ايضا الى الردع.

واكد الادميرال فدوي ان رمز نجاح وانتصار الثورة الاسلامية يكمن في التلاحم والتضامن بين الشعب والقيادة.

واوضح قائد القوة البحرية للحرس الثوري ان رمز نجاح وانتصار الثورة الاسلامية يكمن في الوحدة والوفاق بين الشعب والنظام.

واكد فدوي ان القوات المسلحة الايرانية اثبتت للعالم قدراتها في مجال الدفاع والردع، مضيفا: ان الجمهورية الاسلامية الايرانية اجتازت بنجاح سنوات الحرب الثماني  المفروضة، واثبتت للعدو ان القوات المسلحة والشعب الايراني احبطوا التهديدات بكل انواعها، وكذلك فان العالم اجمع في الوقت الحاضر اقتنع بالقوات المسلحة الايرانية هو قدرة رادعة جدا، وان اعترافات وتصريحات المسؤولين الامريكيين دليل على هذه الحقيقة.

وتابع فدوي قائلا: ان من نعم الله تعالى انه القى الرعب والخوف بين الدول المعتدية بحيث نشاهد دوما عدة دول قوية حسب زعمهم تجتمع لاتخاذ قرار لمنع اقتدار ايران والحيلولة دون تطورها عسكريا وعلميا، وهذا الخوف ناجم عن فضل الباري تعالى والتي يجب نكون شاكرين له على الدوام.

واختتم فدوي بالقول : انه في ضوء تواجد القوتين البحريتين المقتدرتين للجيش والحرس الثوري، فان العدو لا  يمكنه ارتكاب اي حماقة في البحر باعتباره الساحة الرئيسية للمواجهة مع ايران.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*