البرلمان الایرانی يدعو لتعزيز القوة الصاروخية

وقع النواب في البرلمان الايراني، خلال اجتماعهم العلني ، على بيان في مجال دعم البنية الدفاعية للبلاد لاسيما في المجال الصاروخي.

واكد نواب البرلمان في البيان على ضرورة تعزيز البنى الدفاعية الايرانية في ايران لاسيما في المجال الصاروخي باعتماد الاستراتيجية الدفاعية .

بدوره أعلن المتحدث باسم لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الايراني حسين نقوي حسيني ان اللجنة أكدت في اجتماعها  ان الشأن الدفاعي والصاروخي للبلاد غير قابل للتفاوض وانه لن يسمح لأحد بالتدخل في هذا الشأن.

وقال نقوي حسيني، ان اللجنة عقدت اجتماعا بحضور قائد سلاح الجوفضاء التابع للحرس الثوري العميد امير علي حاجي زاده ومساعد وزير الخارجية في شؤون اميركا واوروبا مجيد تخت روانجي ومسؤولين من وزارة الامن للتباحث حول آخر التطورات في اميركا والقرارات غير المدروسة لرئيسها وكذلك التقدم في المجال الصاروخي للبلاد.

من جانبه أكد مساعد الخارجية الايرانية للشؤون الاوروبية والاميركية، مجيد تخت روانجي، ان القضية الصاروخية لايران لا تتعارض اطلاقا مع القرار الاممي 2231 .

واكد مساعد الخارجية الايرانية ان القضية الصاروخية لا تتعارض اطلاقا مع القرار 2231 الصادر عن مجلس الامن الدولي واضاف: ان صواريخنا لم تصمم لنقل الرؤوس النووية وهو ما جاء مرارا سواء في مواقفنا الخطية الموجودة في وثائق مجلس الامن الدولي او في مواقفنا الشفهية التي اكدنا عليها مرارا.

وفي شأن متصل اكد وزير الدفاع الايراني العميد حسين دهقان ان الاختبار الصاروخي الايراني لا يتعارض بتاتا مع الاتفاق النووي؛ مضيفا انه لا توجد اي ارادة قادرة علي التاثير عليه.

واكد  دهقان “كما اعلنا سابقا نحن سنواصل برامجنا بمزيد من السرعة والدقة؛ وفي اطار التنمية الدفاعية لن نبحث عن اي شيء غير اهدافنا ومصالحنا؛ ولن نسمح لاي احد بالتدخل في شؤوننا”.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*