مسؤول ايراني: قد تخفض طهران من مستوى تعهداتها حول الاتفاق النووي

قال المساعد الدولي لمنظمة الطاقة الإيرانية” بهروز كمالوندي” أن استمرار الاتفاق النووي إذا لم تنسجم فيه المصالح مع الواجبات والتعهدات لا معنى له، مؤكدا إن ايران قد تخفض من مستوى التزاماتها في ما يتعلق بالاتفاق النووي.

وبحسب موقع IFP الخبري نقلا عن وكالة مهر قال كمالوندي إلى النجاحات التي تحققت في موضوع الكمومية(quantum ) وقال ” يعتبر هذا الانجاز تحولا كبيرا وهو تكنولوجيا متقدمة وقد أحدث ثورة في المجال العلمي للبلاد”.

وأضاف ” لقد أجرى علماء في مركز الليزر الإيراني وبحضور الدكتور صالحي رئيس وكالة الطاقة الذرية الايرانية اختبار موفقا في هذا المجال ورغم أننا قد اجرينا هذا الاختبار في السابق لكن نهدف من تكراره التأكد من صحة النجاح وأن لا يكون قد جاء من باب الصدفة والاتفاق”.

واوضح المساعد الدولي لمنظمة الطاقة الإيرانية ان هذه التكنولوجيا الحديثة تعتبر انجازا في مجال الكومبيوتر والاتصالات ففي مجال الاتصالات نشاهد أن سرعتها تفوق سرعة الصوت لكن سرعة الكمومية هي أكثر من سرعة الاتصالات.

وأشار كمالوندي إلى مفاعل أراك النووية وقال في هذا السياق” أظن أن الجانب الروسي سيعلن عن برنامج المشروع الجديد حول هذا الموضوع بشكل مفصل خلال الشهور المقبلة”.

ونوه إلى السياسات الايرانية في مجال الطاقة بعد خروج الولايات المتحدة الامريكية من الاتفاق النووي ” ان منظمة الطاقة الذرية هي منظمة تابعة للجمهورية الاسلامية الايرانية وبالتالي فهي تتبع قرارات قادة البلاد وصناع القرار فيها”، موضحا أن لجنة الاشراف على الاتفاق النووي حاليا هي اللجنة الوحيدة الملكفة بمتابعة هذا الملف وإعطاء الرأي فيه”.

وأكد المتحدث باسم الوكالة الدولية للطاقة وجود الكثير من السناريوهات في هذا الخصوص، وقال ان ايران لديها الاستعداد التام لجميع السناريوهات المحتلمة في المستقبل ولكن منظمة الدولية للطاقة تتنظر الأوامر من الجهات العلياء في البلاد لتنفيذها بشكل كامل.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*