الخارجية الامريكية .. انتهاك الاتفاق النووي سيؤدي الى فقدان ثقة الحلفاء باميركا

وندي شيرمان

اعلنت مساعدة وزير الخارجية الامريكي السابقة «وندي شيرمان» ان الرئيس الامريكي دونالد ترامب يرتكب خطأ كبيرا من خلال عدم تاييد التزام ايران بالاتفاق النووي.

وبحسب موقع IFP الخبري ، اضافت شيرمان في تصريحات نشرت في صحيفة «نيويورك تايمز»، إنه و رغم عدم قيام ايران بانتهاك نص اتفاق النووي ، يبدو ان ترامب قرر اتهامها بانتهاك الاتفاق فيما اعلن اعضاء فريق الامن القومي الامريكي ان ايران طالما التزمت بتعهداتها.

يشار الى ان الوكالة الدولية للطاقة الذرية اصدرت 8 تقارير في هذا المجال خلال العامين الماضيين كونها مسؤولة عن الرقابة على هذا الاتفاق.

وفي الوقت الذي وجهت شيرمان اتهامات لايران حول مساعيها وراء امتلاك الاسلحة النووية، اضافت أن ترامب يحاول التنصل من المسؤولية تجاه الاتفاق النووي.

وحذرت شيرمان من تداعيات قرار الرئيس الامريكي واوضحت ان مثل هذا الاجراء سيؤدي الى فقدان ثقة الحلفاء باميركا، كما يؤدي الى العزلة الامريكية.

ونوهت المسؤولة الاميكية الى ان هذا الاتفاق تم تأييده من قبل القوي السداسية والاتحاد الاوربي وتم المصادقة عليه في مجلس الامن وهذه الاطراف تدعو الى استمرار الاتفاق غير ان امريكا تصر علي الغائه.

وفي جانب اخر من تصريحاتها وجهت مساعدة وزير الخارجية الامريكي اتهامات لايران حول اثارة الفوضي في المنطقة واضافت في الوقت نفسه ان امريكا ستفقد مصداقيتها لدى حلفائها و لن تتمكن من جلب هولاء الحلفاء في تنديد الممارسات الايرانية.

واشارت الى قرب موعد انتخابات الكونغرس الامريكي ، واوضحت ان اتخاذ المواقف تجاه ايران قد يشكل مادة دسمة للمرشحين مؤكدة في الوقت نفسه ان الرئيس الامريكي و الجمهوريين يلعبون بالنار وان مسؤولية اشعال النار يلقي على عاتقهم.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*