قاليباف ينوي استحداث وزارة للخارجية والتجارة الدولية ويختار”الساعة”رمزه الانتخابي

اختار المرشح للدورة الثانية عشرة من الانتخابات الرئاسية الايرانية محمد باقر قاليباف “الساعة” رمزا انتخابيا له.

وبحسب موقع IFP الخبري  اشار محمد باقر قاليباف مساء امس الاثنين خلال حوار تلفزيوني الى ان رمزه الانتخابي هو “الساعة”.

وقال : انه لن ننتظر اربعة اعوام اخرى في ظل هذه الظروف التي فقدت فيها الحكومة الوقت، انني طيلة حياتي عملت كالساعة، ضغطت في هذه المدينة(طهران) على “المؤقت الزمني” ووعدت الشعب وكنت عند وعدي، ايها الشعب العزيز اربعة اعوام ليست وقتا قصيرا.

وفي حوار مع تسنيم كشف المرشح قاليباف، اليوم الثلاثاء في حوار مع مراسل تسنيم عن نيته تأسيس وزارة للخارجية والتجارة الدولية.

وقال “: يجب أن تساعد الدبلوماسية اقتصاد البلاد، ويقتضي ذلك تغيير بنية وزارة الخارجية، ومن هذا المنطلق في حال فوزي بالانتخابات فإن من أولويات حكومتي تأسيس وزارة للخارجية وتنمية التجارة الدولية.

وأضاف قاليباف: يجب أن نعثر على أسواق دولية من اجل انتاج المحاصيل الزراعية، المنتجات الصناعية والخدمات لكي نستثمر جميع الطاقات الداخلية الكبيرة.

واوضح: ان بنية وزارة الخارجية الإيرانية تم تصميمها بحيث تلبي الحاجات السياسية وحاجات الأمن الوطني فقط، وإن هذه البنية لا تسمح بمتابعة أهم هواجسنا الحالية ألا وهي الاقتصاد.

وتابع قاليباف : في “حكومة الشعب” سنسعى في البداية لتنفيذ خطة تغيير بنية وزارة الخارجية لتصبح وزارة الخارجية والتجارة الدولية، لأننا نعتقد أن هذا التغيير يمكن ان يعجل ازدهار الاقتصاد، وزيادة الدخل الوطني وتوفير الأعمال.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*