علماء السنة في ايران يثنون على المرشح ابراهيم رئيسي

ابراهيم رئيسي

اثنى علماء اهل السنة في ايران على شخصية المرشح ابراهيم رئيسي واصفين اياه بالشخصية البارزة التي تتسم بالتقوى وخدمة الفقراء.

وبحسب موقع IFP الخبري اشاد امام جمعة بيجار ماموستا عبدالسلام محمدي بشخصية المرشح ابراهيم رئيسي ووصفه بالمتقي والبارز في خدمة الفقراء ، وذلك في ملتقى لعلماء اهل السنة من مختلف المحافظات الايرانية يوم السبت في طهران بمشاركة المرشح الرئاسي ابراهيم رئيسي.

ودعا محمدي الى ايجاد حلول للمشاكل العالقة في المحافظة والاستفادة من الطاقات المتوفرة فيها لاسيما النخبة من اهل السنة.

واضاف محمدي ، اننا ندعو حكومة العمل والكرامة للمرشح رئيسي الى العمل على ايجاد حلول للمشاكل القائمة في المحافظة.

وتابع ان اهل السنة في ايران ساهموا في الحفاظ على النظام الاسلامي ودعمه في الاعوام التي اعقبت انتصار الثورة الاسلامية.

ولفت محمدي الى ان اهالي محافظة كردستان يدعمون المرشح رئيسي الذي وضع على عاتقه تحسين الاوضاع المعيشية ومعالجة مشاكل البطالة.

وفي سياق متصل اعرب ماموستا فرزاد سليم احد علماء اهل السنة في محافظة آذربايجان الغربية، خلال الملتقى، عن امله بفوز المرشح الرئاسي رئيسي في الانتخابات ماسيصب لصالح الفقراء في المجتمع.

وقال سليم ان اهل السنة في محافظة اذربيجان الغربية يدعمون المرشح رئيسي وسيحتفلون بفوزه في الانتخابات باذن الله.

بدوره اعلن امام جمعه سورو في بندرعباس/جنوب ايران/ محمد صديق فهيمي عن دعمه للمرشح الرئاسي ابراهيم رئيسي بالنظر الى معرفتهم بخصوصياته، معتبرا ان المنصب الرئاسي بحاجة الى رئيسي.

الى ذلك  النائب عن اهالي محافظة سيستان و بلوشستان في مجلس خبراء القيادة مولوي نذير احمد سلاميان، الاولوية تتمثل في المشاركة في الانتخابات والاقتراع، واصفا رئيسي بانه يشعر بمعاناة الناس وينتمي الى اوساطهم، معربا عن امله بفوزه في الانتخابات الرئاسية ووضع الحلول لمعالجة المشاكل في محافظته.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*