شخصية اصلاحية : أمريكا والكيان الصهيوني والسعودية أثبتوا عدائهم لايران

اعتبر عضو المجلس المركزي لـ “مجمع روحانيّون” الاصلاحي ” محمد أبطحي”، أن مسؤولي الإدارة الامريكية والكيان الصهيوني و”فرح بهلوي” زوجة الملك البهلوي البائد، و”محمد بن سلمان” والتكفيريين اثبتوا عدائهم للشعب الإيراني في ضوء دعمهم الاعمى للفوضى التي رافقت الاحتجاجات الأخيرة في عدد من المدن الإيرانية.

وبحسب موقع IFP الخبري ، نقلا عن وكالة تسنيم الدولية للأنباء أشار أبطحي الى الاحتجاجات التي حدثت مؤخرا في عدد من مدن البلاد ومحولات استغلالها من جانب الاعداء، مصرحا : لقد أثبت مسؤولو الإدارة الامريكية والكيان الصهيوني وفرح بهلوي ومحمد بن سلمان والتكفيريين عدائهم للشعب الإيراني بعد دعمهم الاعمى للفوضى التي رافقت التظاهرات الأخيرة.

واضاف ابطحي “فإن البعض تجاهل القضايا المعيشية والاقتصادية للشعب واستهدف أساس النظام في إيران”؛ قائلا “للأسف فإن البعض يريد التغطية على المطالب الاقتصادية المحقة للشعب”.

وتابع ابطحي  : لا شكّ أن هناك مشاكل اقتصادية ومعيشية للشعب الإيراني ويجب على الجميع أن يفكر في حلّها؛ مردفا بقوله : يجب على المسؤولين أن ينتبهوا الى المشاكل الاقتصادية والسياسية والفساد التي يعاني منها الشعب وحلّها.

وطالب عضو المجلس المركزي لمجمع روحانيون بعدم الاستغلال السياسي لهذه الحركة؛ مصرحا : يجب على الجميع التماسك من اجل تحقيق تطلعات الشعب وإزالة مواقع النقد في أداء أجهزة الحكومة.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*