روحاني.. خطة الحكومة الثانية عشر تحقيق ثورة اقتصادية

قال الرئيس الايراني حسن روحاني، صباح اليوم الخميس، بعد تنصيبه رئيسا للحكومة الثانية عشر في إيران، إن خطة الحكومة الثانية تحقيق ثورة اقتصادية في البلاد.

وبحسب موقع IFP الخبري نوه الرئيس الايراني حسن روحاني الى ان اجتثاث الفقر والقضاء على الفساد واحتواء التضخم الاقتصادي من حقوق الشعب الرئيسية، لافتا الى ان حق الشعب الاهتمام والمشاركة من اجل ايجاد تنمية اقتصادية واجتماعية وسياسية عادلة في البلاد.

و اشار روحاني الى ان احتواء التضخم الاقتصادي وشموخ ايران في المحافل الدولية  وابداء الرأي حول شؤون البلاد من حقوق الشعب الايراني، لافتا الى ان تحقيق هذه المطالب يأتي عبر الاعتدال والابتعاد عن التطرف والاعتماد على القانون والثقافة القانونية.

وأكد روحاني ان الجميع اليوم وبعد 39 عاما من تأسيس الجمهورية الاسلامية الايرانية، متفق حول ان أصوات الشعب هي كلمة الفصل في الجمهورية الاسلامية الايرانية  وان الشعب الايراني عبر صندوق الاقتراع يبدون رأيهم في كيفية ادارة البلاد.

ولفت الرئيس الايراني حسن روحاني  الى انه في الانظمة الدكتاتورية بما ان حكوماتها خالية من الارادة الشعبية لاتنسجم الحكومة مع التطورات الاجتماعية، لافتا الى ان نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية كان له انجازات كبيرة في الامن والديمقراطية وغيرها من المنجزات العظيمة.

وشدد على ان الحكومة المقبلة ترى زيادة فرص العمل من اولوياتها الرئيسية وستواصل برامجها الاقتصادية التي بدات فيها في الحكومة السابقة القائمة على الاقتصاد المقاوم بغية ايجاد ثورة اقتصادية.

واكد الرئيس الايراني ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تؤكد اليوم على التعاون البناء والمؤثر مع العالم في اطار الدستور وذلك انطلاقا من الاعتماد على الذات اكثر من اي وقت مضى وعبر الدعم الشعبي العظيم.

أجب

Please enter your comment!
Please enter your name here

*